الصدر وقادة الحشد الشعبي يبحثون التطورات الامنية والسياسية

بحث زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، مع قادة الحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، الملف الأمني والسياسي وتحرير الأراضي المتبقية من دنس عناصر داعش.
وقال الصدر في مؤتمر صحفي مشترك مع قادة الحشد الشعبي عقب لقائه قادة الحشد في منزله في مدينة النجف، “بحثنا الملف الأمني والسياسي وتحرير الاراض المغتصبة والجميع يدعم القوات الأمنية والحشد الشعبي ونحن على استعداد لدعم الجيش العراقي بكل ما اوتينا من قوة “، مبينا انه “بحث مع قيادة الحشد الشعبي الاتفاق على مستقبل العراق ما بعد داعش ويكون هناك تنظيم شامل للمناطق بعد تحرير العراق”.
وبين ان “الميثاق المشترك بين الجميع هو نصرة العراقيين”، مشددا ان “الجيش ماسك الأرض والمعركة في الموصل وهذا مطمأن”.
واكد ان “التدخل التركي بالعراق مرفوض وبادرنا بالتظاهرات وهناك خطوات أخرى”.

الصدر وقادة الحشد الشعبي يبحثون التطورات الامنية والسياسية
من جانبه قال نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس”نحن ملتزمون بالموقف الرسمي للحكومة العراقية والبرلمان العراقي، حول التواجد التركي الذي جاء من دون موافقة الدولة وحين يصدر أي امر من قبل الدولة والقائد العام للقوات المسحلة حيدر العبادي للتصدي سوف ننفذ ،ونحن ملتزمون بالموقف الحكومي ولن يكون لنا موقفا منفردا في هذا الملف”.
وأوضح المهندس ان”محاور التقدم مشخصة وحسب البيانات وهناك تقدم جيد في الجانب الغربي للموصل وباشرنا بالمرحلة الأولى بما خطط للمعركة وسنباشر بالصفحة الثانية والثالثة في الأيام المقبلة ان محور الحشد هو المحور الغربي للعملية”.
وقال الأمين العام لمنظمة بدر، هادي العامري خلال المؤتمر الصحفي “تشرفنا بزيارة الصدر وبحثنا عدة تحديات منها الأمنية والسياسية وغيرها وبحثنا معركة تحرير الموصل وضرورة دعم المعركة بكل ما اوتينا من قوة لدحر العدو بتعاون جميع العراقيين، لان الأرض العراقية لا يحررها الا العراقيين”.
وبين العامري ان”معركة الموصل شارك فيها الحشد الشعبي والعشائري والجيش والشرطة وسنبدأ بمهمتنا هناك للتخلص من داعش وإعادة النازحين وعودة الوئام”،لافتا الى ان “هناك اتفاق على عدم دخول الحشد والبيشمركة الى داخل الموصل والذي سوف يدخل فقط الشرطة والجيش”.
وقال الأمين العام لعصائب اهل الحق قيس الخزعلي ان ” زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر رمز وطني، ودعوته لقادة الحشد الشعبي مبادرة مباركة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.