الصدر يشيد بعدم الاستعانة بالحشد الشعبي في معركة تحرير الرمادي

اشاد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر يوم الجمعة باستعانة الحكومة العراقية بالقوات الرسمية فقط في الحملة العسكرية الجارية لتحرير الرمادي مركز محافظة الانبار.
وقال الصدر في معرض رده على سؤال وجه اليه بشأن تطورات العمليات العسكرية الجارية في محافظة الأنبار وتصريح المتحدث باسم التحالف الدولي بأن “النصر لا يزال بعيد المنال”، إن “افضل خطوة قامت بها الحكومة والجهات الأمنية هي عدم الاستعانة ببعض الجهات غير الرسمية بل ان تحرير الأنبار يجب أن يكون بأيدي الجيش والقوات الأمنية الرسمية فقط”.
واضاف أن “أول ما نتج عن ذلك قوة الجيش العراقي في حملة تحرير الأنبار، الا من ناحية تدخل القوات الغازية التي لا تريد خيرا بالوطن والتي صار ديدنها الدفاع عن (الدواعش) وارسال المعونات لها”.
واشار إلى أنه “بعد هذا التصريح الأميركي الوقح الذي كان مفاده (ان النصر لا يزال بعيد المنال) يجب ان تثبت القوات العراقية خلافه وذلك بالنصر على الاعداء بأقرب وقت ممكن، ولم يجعل الله للكافرين على المؤمنين سبيلا”.
واعتبر الصدر، أن “حملة التحرير هذه قد جسدت الوحدة الإسلامية والوطنية بعيدة عن كل الأمور الطائفية”، لافتا إلى أن “الأنبار وان كانت (سنية) الا ان تحريرها واجب على الجيش والقوات الأمنية بدون التمييز بين محافظة شيعية او سنية”.

الصدر يشيد بعدم الاستعانة بالحشد الشعبي في معركة تحرير الرمادي

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.