الطفلة العراقية لافين تتلقى أغلى علاج جيني في العالم في دولة الإمارات

تلقت الطفلة العراقية البالغة من العمر نحو 19 شهراً، لافين إبراهيم جبار محمد، التي تعاني من مرض ضمور العضلات الشوكي، الحقنة الأغلى في العالم بتكلفة 8 ملايين درهم، صباح أمس الخميس 3 مارس/ آذار2021، بمستشفى الجليلة التخصصي للأطفال في دبي.
وتكفل الشيخ، محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة دولة الإمارات العربية المتحدة، رئيس مجلس الوزراء الإماراتي، حاكم دبي، بعلاج الطفلة بعد أن أطلقت أمها، مؤخراً نداء استغاثة بسبب ارتفاع التكلفة الباهظة لعلاج ابنتها من هذا المرض الذي يصنف بين أندر أمراض العالم، ويتركز في الأطفال.
وأعلن مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال بدبي، أنه تم إعطاء الحقنة ” علاج جيني ” للطفلة وسط إجراءات وتدابير احترازية لمنع العدوى من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وللحفاظ على صحة وسلامة الطفلة المريضة، مشيراً إلى أنها تخضع حالياً للمتابعة والرعاية.
وأشار الدكتور محمد العوضي، المدير التنفيذي للعمليات بالمستشفى، في تصريحات صحفية، إلى أن الطفلة لافين تلقت الحقنة بنجاح، وسيتم توفير خدمات الرعاية والتأهيل اللازمة لها على مدار 3 أشهر من الآن، موضحاً أن من أهم هذه الخدمات برنامج إعادة التأهيل لتقديم الخدمات الفيزيائية والعلاج الطبيعي.
وذكر أن مستشفى الجليلة التخصصي للأطفال بدبي، يضم 6 مراكز تميز يندرج تحتها 35 تخصصاً للأطفال، وهذا التنوع الكبير ساعد في توفير كل الاحتياجات اللازمة للحالات المعقدة والصعبة، مثل حالة الطفلة لافين.
وأفاد العوضي، بأن المستشفى يعد من المرافق الطبية المتميزة الموجودة بدولة الإمارات، حيث يعد المستشفى التخصصي الوحيد المتكامل للأطفال في المنطقة، حيث يرعى الأطفال من وقت الولادة وحتى 18 سنة.
ويعد مرض ضمور العضلات الشوكي من أندر الأمراض عالمياً والأغلى تكلفة، وهو مرض وراثي يسببه طفرة في جين الخلايا العصبية الحركية، ويسبب هذا المرض مضاعفات خطيرة ومهددة للحياة من عدم القدرة على الحركة والمشي والتنفس، فضلاً عن صعوبات في أداء وظائف الجسم الأساسية للحياة.

محمد بن راشد يتكفل بـ علاج طفلة عراقية بـ2.1 مليون دولار

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.