العبادي في اربعينية ضحايا الكرادة: قتلنا 1000 ارهابي منذ تفجير الكرادة

اكد رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي اليوم السبت 2016/8/13، تضييق الخناق على عصابات داعش الارهابية وقتل عدد كبير منهم وان نهايتهم قريبة مشيرا الى اننا لن نتوقف عن ملاحقتهم واستئصالهم من العراق.
جاء ذلك خلال كلمته في الحفل التأبيني لاربعينية شهداء حادثة الكرادة الارهابي وتوزيع التبرعات المالية على الوجبة الاولى من عوائل شهداء التفجير الارهابي ضمن مبادرة الوفاء للعراق.
واشاد العبادي، خلال البيان،: الى المبادرة وبالمبادرات الاخرى للتضامن مع المظلومين من الشهداء ومع المقاتلين الابطال الذين يحاربون الارهاب حيث اراد الارهاب ان يكسروا معنوياتنا ويثبت انه موجود من خلال ارتكاب ابشع الجرائم بقتل المدنيين ولكن بعد هذه الحادثة قتلنا اكثر من الف ارهابي بعمليات بطولية في الفلوجة والقيارة وغيرها.
وتسائل العبادي، ماذا تريدون ان نصنع بعصابات داعش الارهابية وهم يقتلون ابناءنا غير عقابهم فلسنا رحماء مع من يقتل ابناء شعبنا.
وبين العبادي، ان الدواعش لن يستطيعوا النيل من هذه الامة ولدينا تحديات نواجهها بتوحدنا وتماسكنا مشيرا الى ان الدواعش لديهم من الموالين في الاعلام والسياسة واصحاب الاموال مستغربا من تحسس البعض من اطلاق دعوة اعتبار الكذب السياسي جريمة مخلة بالشرف اذ ان هؤلاء ينطبق عليهم القول(يكاد المريب يقول خذوني).

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.