العمليات المشتركة: الحشد الشعبي والرد السريع يمسكان الحدود مع ايران

قالت قيادة العمليات المشتركة، السبت، ان قوة من الرد السريع واخرى تابعة للحشد الشعبي تمسك منفذي منديل والمنذرية الحدوديين مع إيران.

وقال الناطق باسم القيادة، اللواء تحسين الخفاجي، في تصريح لوسائل اعلام حكومية اليوم، (11 تموز 2020)، إن:

“عملية ابطال العراق الرابعة تضمنت تمشيط بعض المناطق الحدودية التي يعتقد ان الإرهابيين يتواجدون فيها إضافة إلى السيطرة على المنافذ”.

وأضاف ان “قوة من الرد السريع واخرى تابعة للحشد الشعبي تمسك هذه المنافذ الحدودية”، مبينا أن “القائد العام للقوات المسلحة وجه بضرورة المحافظة على المنافذ الحدودية ومنعها من الفاسدين وملاحقتهم ومطاردتهم ولذلك فان العملية تسير وفق ما مخطط لها”.

وكان رئيس الوزراء السابع بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 مصطفى الكاظمي، قد أفتتح في وقت سابق، منفذ مندلي الحدودي للتبادل التجاري الجزئي.

واكد الكاظمي ان مرحلة إعادة النظام والقانون بدأت ولن نسمح بسرقة المال العام في المنافذ، مؤكدا ان الحرم الجمركي بات تحت حماية قوات عسكرية، موجها بإعداد خطة لإعادة تأهيل جميع المنافذ.

إحراق ناقلات متوجهة لقاعدة اميركية في السماوة!

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.