الفتح: زمن المجاملات ولى ولن يتم السماح بأن تكون كردستان مدللة على حساب الوسط والجنوب!

قال النائب عن تحالف الفتح، حسن سالم، الثلاثاء، ان زمن المجاملات ولى، ولن تسلم استحقاقات إقليم كوردستان المالية من الموازنة الا بعد ان تنفذ التزاماتها المترتبة عليها.

وذكر سالم في بيان صحفي اليوم، 30 آذار 2021، إنه:

“من الاجحاف والظلم وانعدام العدالة في توزيع الثروات بان تعطى لكردستان 11 ترليون دينار مقابل 1 ترليون للبصرة التي تضم اكثر من 4 مليون نسمة وهي مصدر اقتصاد العراق من خلال ايرادات النفط”.

وأضاف، أن “زمن المجاملات ولى ولن يتم السماح بأن تكون كردستان مدللة على حساب الوسط والجنوب”، حسب وصفه.

وتابع، إن “منافذ البصرة تغذي ميزانية الدولة، في حين يأخذ الاقليم ايرادات النفط المصدر والمنافذ التي يسيطر عليها، ولم يعطي للدولة الاتحادية دينارا واحدا، ولم يسدد ديونه تجاه الحكومة”.

وطالب سالم، وفقا للبيان:

“اعضاء مجلس النواب بتوخي التوزيع العادل للثروات واخذ المحافظات استحقاقاتها، وعدم تسليم كردستان استحقاقاتها المالية الا بعد تنفيذ التزاماتها المترتبة عليها من تصدير النفط عبر شركة سومو وضمن ايراد 460 الف برميل وتسديد ديون المصرف التجاري العراقي وتسليم ايرادات المنافذ وغيرها والسماح لديوان الرقابة المالية بتدقيق موظفي الاقليم”.

واختتم بالقول انه “يتوجب على كل الشرفاء مراعاة الدستور بتحقيق العدالة في توزيع الثروات بين العراقيين لأنه من غير المعقول ان تأخذ كردستان 10 اضعاف ما تأخذه البصرة وباقي المحافظات الاخرى”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.