الفصائل المسلحة تدعو الى المواجهة التأريخية في 31-12-2021 في العراق

أعلن أحد الفصائل المسلحة في العراق “كتائب سيد الشهداء”، يوم الجمعة (19 تشرين الثاني 2021) فتح باب التطوع للانضمام لصفوفها، في خطوة قالت عنها إنها تحضيراً للمواجهة “الحاسمة” مع الأمريكان، بالتزامن مع قرب موعد خروج القوات القتالية للتحالف الدولي.

وكتب الأمين العام للكتائب ابو الاء الولائي، في تدوينة:

“مع اقتراب ساعة الحسم والمنازلة الكبرى، تعلن المقاومة الإسلامية كتائب سيد الشهداء عن فتح باب الانتماء والتطوع لصفوفها وتدعو إبناء شعبنا العراقي المقاوم وفصائل المقاومة لرفع مستوى الجهوزية تحضيرا للمواجهة الحاسمة والتأريخية مع الاحتلال الامريكي في 31/ 12/ 2021 بعد الساعة 12 ليلاً”.

يأتي هذا في الوقت الذي نفت فيه قيادة العمليات المشتركة الأنباء المتداولة عن تمديد موعد خروج القوات القتالية الأميركية من العراق.

وفي وقت سابق، أكد التحالف الدولي، أن دوره في العراق “لن يتغير” بالتزامن مع قرب انسحاب القوات القتالية نهاية كانون الأول من العام الجاري.

وقال المتحدث باسم قوة المهام المشتركة ومدير الشؤون العامة في التحالف الدولي، جويل هاربر في تصريح له، إن “دور التحالف الدولي في العراق لن يتغير، وسينتقل من العمليات القتالية إلى دور الاستشارة/ التمكين/ المساعدة”.

وأضاف:

“نحن الآن بالفعل نقوم بهذا الدور إلى حد كبير، لذلك لن يكون هناك تغيير ديناميكي في الأرقام أو المهمة التي لدينا هنا الآن” .

وكان المتحدث باسم القائد العام للقوات المسلحة في العراق اللواء، يحيى رسول، أكد في وقت سابق، أن:

“القوات المكلفة بمهام قتالية باشرت بالانسحاب وهناك جهد مستمر من أجل استكمال عملية الانسحاب إلى تأريخ 31 كانون الأول 2021”.

وأكد رسول أن:

“انسحاب القوات الأميركية من العراق جارٍ على قدم وساق بعد مخرجات الحوار الاستراتيجي واللجان الفنية التي عملت مع الجانب الأميركي”.

ترامب يروي اللحظات الاخيرة لقاسم سليماني في بغداد..سيدي إنهما في السيارة المدرعة!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.