القانوني حرب : لف جثمان جلال طالباني بالعلم الكوردي إساءة للدولة العراقية

طارق حرب

عد الخبير القانوني طارق حرب، قيام سلطات اقليم كوردستان العراق ، بلف جثمان رئيس الجمهورية السابق جلال طالباني بالعلم الكوردي وليس علم الجمهورية العراقية إساءة للرئيس الراحل نفسه وللدولة العراقية.
وقال حرب في تصريح، ان:
“لف جثمان الرئيس الراحل بعلم اقليم وليس علم الدولة إساءة لشخصه لانه كان رئيسا للجمهورية العراقية لأكثر من 8 سنوات وهذه الخطوة تقليل من شأنه”.
وأضاف ان:
“الاقليم يبقى جزءا من العراق وليس العراق كله ولكن القائمين على مراسم التشييع قد أساءوا بقصد او بدون قصد للرئيس الراحل”.
وأكد حرب:
“عدم ترتب أثر قانوني بهذا الأجراء لكنه بالتأكيد مخالف للاعراف والبروتوكلات الدولية في هكذا مناسبات” مرجحا “انعكاس أزمة استفتاء اقليم شمال العراق على مراسم التشييع”.
وكانت مراسم التشييع الرسمي لجثمان الامين العام للاتحاد الوطني الكوردستاني جلال طالباني في مطار السليمانية الدولي الذي وصل للمطار قادما من مطار برلين في المانيا صباح اليوم الجمعة، قد شهد لف الجثمان بالعلم الرسمي لاقليم كوردستان وليس العلم العراقي ما أثار استغراب الكثير من الحاضرين من الشخصيات المشاركة بالتشييع.