الكتل السياسية تخطط لاخراج الامريكان وترامب يخصص 3 مليار لتطوير قاعدة عين الاسد في العراق

جاء الرد سريعا أكثر مما تخيل الرئيس العراقي الخامس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003، القيادي في الاتحاد الوطني الكوردستاني برهم صالح الذي قال لا تلتفتوا للشائعات وإنه لا وجود لقواعد أمريكية في العراق..

إذ خرج الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مساء الإثنين 4 آذار / مارس 2019، ليتحدى الجميع ويؤكد، أنه لا نية لمغادرة قوات بلاده العراق في الوقت الحالي.

أكثر من ذلك، شدد ترامب في تصريحات صحفية له، على أن واشنطن ستنفق 3 مليارات دولار لتطوير قاعدة عين الأسد بمحافظة الأنبار العراقية فقط؛ للقضاء على الإرهاب نهائيا.

وفي وقت سابق قال ترامب إن الرؤوساء الذين سبقوه في البيت الأبيض أنفقوا مئات المليارات من الدولارات في العراق دون تحقيق أي تقدم يسمح لهم بضمان سماء وأرض هذا البلد مستقرا، مستعينا باضطرار قائد طائرة رحلته إلى العراق قبل نهاية الماضي إلى إطفاء الأضواء كي لا تستهدف من قبل الإرهابيين، وهو ما اعتبره ترامب فشلا كبيرا للتواجد الأمريكي في العراق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.