الكشف عن السبب الحقيقي وراء وفاة الفنانة نادية العراقية!

كشفت مي محروس، ابنة الفنانة نادية العراقية، عن سبب وفاة والدتها عن عمر ناهز 57 عاما، في مصر، بعد إعلان وفاتها بفيروس كورونا في أحد المستشفيات.
وأوضحت مي محروس أن والدتها لم ترحل عن الحياة نتيجة إصابتها بفيروس كورونا المستجد، وإنما توفت بسبب التهاب رئوي حاد.

وقالت مي محروس، ابنة الفنانة الراحلة:

“أمي خفت من كورونا بس جالها التهاب رئوي حاد، في أول أسبوع كانت فيه خفت من كورونا، بس للأسف هي عندها التهاب رئوي حاد، فتدهورت حالتها، ده كان سبب وفاتها، مش كورونا”.

وأوضحت صحيفة الوطن المصرية أن الالتهاب الرئوي، هو شكل من أشكال العدوى التنفسية الحادة التي تصيب الرئتين، حيث تتشكل الرئتان من أكياس صغيرة تُدعى الأسناخ، وهذه الأكياس تمتلئ بالهواء عندما يتنفس الشخص الصحيح، وعندما يُصاب المرء بالالتهاب الرئوي، تمتلئ أسناخ رئتيه بالقيح والمواد السائلة، ممّا يجعل التنفس مؤلماً ويحدّ من مدخول الأوكسجين، وفقا لما ذكرته منظمة الصحة العالمية.

ويحدث الالتهاب الرئوي، نتيجة عدد من العوامل المعدية، بما في ذلك الفيروسات والجراثيم والفطريات، وينتشر بطرق عدة، فيمكن للفيروسات والجراثيم الموجودة عادة في أنف الطفل أو حلقه أن تصيب رئتيه إذا ما استنشقها، وكذلك بواسطة الرذاذ المتطاير الناجم عن السعال أو العطاس، وعبر الدم، خاصة أثناء الولادة أو بعدها بقليل.

يذكر، ان الفنانة الراحلة فاتن فتحي الشهيرة بـ نادية العراقية ولدت في محافظة بابل ودخلت التمثيل آواخر الثمانينات، تخرجت من كلية الفنون الجميلة في العاصمة العراقية بغداد وفي عام 1997 انتقلت إلى مصر واستقرت هناك بعد زواجها من رجل “إسكندراني” يعمل في الأمن المصري برتبة عميد اسمه ” أحمد ” رزقت منه بثلاثة أبناء أدهم مي ونيللي.

فاتن فتحي الشهيرة بـ نادية العراقية


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.