المحكمة الإتحادية في بغداد ترد الطعون المقدمة من الإطار التنسيقي الشيعي وتعيدهم للطعن من جديد داخل مفوضية الإنتخابات على نتائج الإنتخابات الخامسة بعد 2003 التي إجريت بـ10 تشرين الأول2021

قضت المحكمة الإتحادية العليا في بغداد، اليوم الاثنين، برد الطعن المقدم من أمين عام منظمة بدر، هادي العامري بشأن نتائج الإنتخابات التشريعية الخامسة بعد إحتلال العراق من قبل قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 والتي أجريت في 10 تشرين الأول،2021.

وذكرت المحكمة خلال تلاوة القرار:

أن للحزب السياسي الحق بالطعن بقرار المجلس خلال 3 ايام من الاعلان الرسمي، كما أن لمجلس القضاء السلطة الحصرية لحل المشاكل الناجمة عن الإنتخابات، وعليه تم رد دعوى إلغاء نتائج الإنتخابات.

كما جاء في قرار المحكمة الإتحادية العليا في العراق:

أن الشكاوى والطعون التي قدمت لمجلس المفوضين تقدم للهيئة القضائية للإنتخابات، ولا يجوز الطعن بالنتائج إلا أمام هيئة الطعون وهي المختصة.

وأضاف:

أن طلب المدعين بالنظر في الإجراءات الفنية للشركة الفاحصة يتعدى اختصاصها.

ودعا مجلس النواب المقبل” الخامسة بعد إحتلال البلد” تعديل قانون الانتخابات واعتماد نظام العد والفرز اليدوي حصرا.

جاسم محمد عبود

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.