النائب عن التيار الصدري مها الدوري: جيش المهدي مجمد ولم يلغى وبشخاطة يموع!

حذّرت عضو مجلس النواب الخامس بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 عن التيار الصدري، مها الدوري، من أن “جيش المهدي” التابع لزعيم التيار، مقتدى الصدر، “مجمد” وأنه لم “لم يلغى”.

وقدم أعضاء الكتلة الصدرية في مجلس النواب العراقي وعددهم 73 نائبا من اصل 329 عدد مقاعد مجلس النواب الخامس بعد إحتلال البلد سنة 2003، استقالاتهم يوم الأحد بعد توجيه زعيم التيار لهم بذلك.

وكتبت الدوري تغريدة في موقع تويتر، الاربعاء (15 حزيران 2022) باللهجة العامية:

“ترى جيشَ المهدي مجمدٍ ما ملغي يعني بشخاطهْ وحدهُ يموعْ”، في اشارة تحذيرية.

يشار الى ان “جيش المهدي” تم تشكيله في تموز 2003 بأمر من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر.

وأعلن الصدر رسميا عن البدء بقتال الجيش الأميركي بسبب إغلاق “صحيفة الحوزة” التابعة للتيار الصدري في نيسان 2004 ومحاولات اعتقاله شخصيا كما ذكر رئيس الوزراء الأول بعد الإحتلال إياد علاوي .

عام 2007 قدرت مجموعة دراسة العراق، والمعروفة أيضاً باسم لجنة بيكر هاملتون، أن عدد أفراد التنظيم بلغ 60 ألف فرد، إلا أن كثيرون كانوا يرون حينها أن العدد أكبر من ذلك بكثير، بسبب انتشاره في كل مدينة وبلدة، من بغداد إلى الجنوب.

في نهاية آب 2007 أعلن مقتدى الصدر تجميد “جيش المهدي” لمدة ستة أشهر لإعادة تنظيمه، ثم أمر من جديد بعد انتهاء المدة بالتجميد لمدة ستة أشهر أخرى.

وفي 2009 أعلن الصدر عن تجميد “جيش المهدي” بشكل كامل، وطرد المتورطين في عمليات القتل على الهوية، قبل انخراطه في العملية السياسية بشكل رسمي .

بعد استقالة التيار الصدري73 نائبا من اصل329..الاطار التنسيقي الشيعي: سنمضي ونشكل الحكومة الثامنة بعد2003 في العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.