الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة في العراق: الجيش العراقي كبار في السن ويعانون من أمراض مزمنة

كشف الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة في العراق “يحيى رسول” أن ثلثي عدد منتسبي الجيش العراقي هم من كبار السن ومن المصابين ويعانون من أمراض مزمنة

و أضاف اللواء يحيى رسول في بيان:

التجنيد الإلزامي أو خدمة العلم ينص عليها الدستور العراقي، لكن يجب أن تشرع بقانون. نحن كوزارة دفاع أكملنا القانون، وعرض على مجلس الوزراء العراقي وتم التصويت عليه ورفعه إلى البرلمان العراقي، ورئيس لجنة الأمن والدفاع وزير الدفاع السابق خالد العبيدي. أعتقد بأنه تمت قراءته قراءة أولى وهناك مناقشات بشأنه.

أرى بأن الكل يذهب اليوم في اتجاه التجنيد الإلزامي، وهذا مهم جدا لهذه الأسباب.

أولاً، هذه دماء جديدة ستضخ في المؤسسة العسكرية.

ثانياً، هناك راتب مجز للمجند.

ثالثاً، نذوب أية مشاكل، عندما يكون ابن الشمال والجنوب والشرق والغرب يعملون ويأكلون معا، بالإضافة الى بناء الشخصية والقوة وحب الوطن والعقيدة الوطنية، وهذه الخدمة لا تشبه ما كان يحدث في النظام السابق، حيث كانت مدة الخدمة ثلاث سنوات، وقد تمتد لسنوات طويلة بسبب الحروب العبثية التي دخلناها، الآن نحن في وضع استقرار.

وفي الحقيقة نحتاج إلى دماء جديدة.

وإن لم يقر القانون، سنكون مضطرين لفتح باب التطوع للمؤسسة العسكرية واختيار الشباب بأعمار صغيرة.

فـ ثلثي قوات الجيش العراقي تجاوزت أعمارهم الـ45 عاما وكبار في السن ويعانون من أمراض مزمنة،

بينما كل جيوش العالم تعتمد على الشباب في بناء القدرات.

يحيى رسول

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.