الناقد الفني المصري طارق الشناوي: إلغاء الحفلات بعد حفلة محمد رمضان بسبب سيطرة الاحزاب الدينية العنيفة المتطرفة في العراق(فيديو)

عقب الناقد الفني المصري، طارق الشناوي، على هجوم رجال الدين والسياسة الشيعة في العراق، على الفنان المصري محمد رمضان بعد احيائه حفلة في العراق، قائلا:

” الموضوع أكبر من محمد رمضان.. في تيارات في العراق ضد الفن”.
وأشار الناقد الفني الشناوي، خلال اتصال هاتفي مع الإعلامي المصري، عمرو عبدالحميد ببرنامج ” رأي عام” المذاع عبر فضائية TeN المصرية، مساء الثلاثاء، إلى أن العراق قامت بإلغاء الحفلات، حيث هناك أحزاب دينية عنيفة متطرفة تسيطر على الوضع، منتقدا وصف بعض رجال الدين في العراق، محمد رمضان بأوصاف لا تليق.

وأضاف أن هناك أحزابا دينية عندما رأت أن العراق وضعها يتحسن بدأت في مهاجمة الفن ومحاولة منعه، مشددا على أن العراق دولة
مدنية وليست دينية، متابعا:

” المعركة ليست محمد رمضان.. هما عايزينها دولة دينية”.


وأعلنت إدارة مدينة “سندباد لاند” للثقافة والفنون في العاصمة العراقية بغداد، السبت، إلغاء جميع الحفلات، وإلغاء عقدها مع الشركة المصرية، التي تعاقدت معها على حفلات لعدد من النجوم.
وقالت الشركة في بيان(18 كانون الأول 2021) إنه:

“احتراما وتقديرا لكل مراجعنا الكرام واتفاقآ مع نهجنا الدائم الذي نلتزم به ولانحيد عنه تقرر الغاء كافه الاحتفالات والحفلات الفنيه المتفق عليها وانهاء العقود مع الشركه المصرية الراعية لهذه الاحتفالات والتي عملت على ادارتها، وكلنا ثقه بتفهم الجميع بان اهدافنا دائما وستبقى مليئه بالاحترام والتقدير لوطننا وشعبنا العظيم”.

وأعلنت إدارة مدينة سندباد لاند، في وقت سابق، تأجيل حفل الفنان اللبناني، عاصي الحلاني إلى إشعار آخر.

وقالت الإدارة عبر تدوينة على “انستغرام” ، (18 كانون الأول 2021)، إنه:

“إلى جمهورنا الكريم، تنوه لكم إدارة سندباد لاند بتأجيل حفل الفنان العربي عاصي الحلاني إلى إشعار آخر، لذلك انقضت الضرورة تبليغ جمهورنا الكريم مع وافر المحبة والتقدير”.
وفي وقت سابق، أعلن مجلس إدارة مدينة “سندباد لاند” في العاصمة بغداد، تأجيل كافة الحفلات التي تتزامن مع المناسبات الدينية، تزامناً مع احتجاجات “غاضبة” أمام بوابة المدينة.
وقال المجلس في بيان، (16 كانون الأول 2021):

“إلى جمهورنا العراقي الكريم.. منذ انطلاقة سندباند لاند بحلتها الجديدة برؤيه القائمين عليها، نحمل هدف تقديم صورة السلام والمحبة لشعب الكرم والمحبة والسلام، تلك الصورة التي تم تغييبها بسبب محنة الإرهاب والحروب وتراكمات الصراعات في بلدنا، وعليه كان لابد أن نوصل للعالم أجمع أننا شعب يحب الحياة ويحترم الحريات والمعتقدات والثوابت المجتمعية لأهلنا أبناء هذا البلد العظيم”.

وأضاف “هدفنا الثاني، هو ان نقدم الترفيه والثقافة والفنون والآداب والتكافل الإنساني والمجتمعي، فتتحول سندباند لاند لبراح واسع ورائع يجمع كل الأطياف والأعراق وهذه هي صورة العراق الحقيقية التي نعرفها نحن أبناؤه”.

وتابع “نود أن ننوه بأن إدارة سندباند لاند تعمل على تأجيل الاحتفالات التي تتزامن مع موسم إحياء المناسبات الدينية، وهذا وفق نهجنا المتبع دائما، وسوف نعمل على ترتيب جدول المناسبات بما لا يتقاطع وإحياء أي مناسبة دينية”.

وأغلق محتجون غاضبون، في وقت سابق، بوابة مجمع “سندباد لاند” وسط العاصمة بغداد، وذلك احتجاجاً على إقامة حفلة الفنان المصري، محمد رمضان.

وردد العشرات بينهم نساء هتافات مناهضة لإقامة الحفلات فضلا عن شعارات دينية رددوها خلال تجمعهم أمام بوابة المجمع”.

مقتدى الصدر: استيراد الحفلات الراقصة من مصر لا تتوافق مع ديننا وعقيدتنا واعرافنا المجتمعية وحب الوطن في العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.