النفاق السياسي الامريكي وسقوط نظام الإسلام السياسي في العراق!- قاسم المرشدي

أنباءً تتحدث، عن تصريح للسفير الامريكي السابق، في العراق يحذر فيه، من تشكيل معارضة وحكومة يستعد لها #شيعة_السلطة، في حالة سقوط نظام #الإسلام_السياسي الشيعي في العراق للعودة، من جديد الى السلطة!؟.
سعادة السيد السفير، دوغلاس سيليمان، من الذي جاء بعناصر الإسلام السياسي الشيعي وسلمهم السلطة في العراق عام 2003؟.
سعادة السيد السفير، أليس #الدبابة_الامريكية هي من جاءت بـ #قائمة_الشمعة التي أحرقت #العراق، الشمعة ممثلة الإسلام السياسي الشيعي في سنة 2005 بعد #الجمعية_الوطنية الإنتقالية و#مجلس_الحكم برئاسة السيد #بول_بريمر ؟.
. سعادة السفير،ان سبب ما وصل إليه #وطن العراقيين هو، لأنكم اسقطتم #الدكتاتور ونظامه وسلمتم العراق، عراق التأريخ والحضارة، عراق الزراعة والصناعة والنفط، الى #منظمات_وأحزاب، الإسلام السياسي الشيعي، من رجال الدين والفصائل المسلحة ودولتهم العميقة!. 
. ياسيد #سيليمان، أين وعودكم للعراقيين قبل 2003، ياسيد سيليمان، هذا يسمى، في العلوم السياسية،#النفاق_السياسي!.
وأود، أن أذكر لسعادتكم، إن الكثير من #العراقيين قد أشاروا وتحدثوا، من قبل عما يخطط له الإسلام السياسي الشيعي، في العراق إستعدادا لسقوطه!؟.

قاسم المرشدي
facebook.com/QassemAlmurshedi

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.