الهاتف النقال لـ ترامب يثير الجدل من جديد!!؟

بحسب ما نشرته صحيفة “نيويورك تايمز”، فإن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقوم بتسريب المعلومات عن غير قصد، بسبب إصراره على استخدام الهواتف الخلوية الخاصة به، والتغاضي عن استعمال الهاتف الآمن في مقر إقامته في البيت الأبيض.

روسيا والصين تستمعان إلى ترمب
وقالت الصحيفة في تقريرها إن “الرئيس دونالد ترامب يواصل إجراء مكالمات هاتفية عبر الهاتف الخلوي رغم وجود معلومات استخباراتية مفادها أن الصين وروسيا تستمعان إلى المكالمات التي يجريها”.

ونقلت عن مسؤولين حاليين وسابقين قولهم إن “الجواسيس الصينيين استمعوا إلى مكالمات هاتفية من ترمب، وإن مساعديه أبلغوه بأن الجواسيس الروس أيضًا يستمعون إلى مكالماته بانتظام”.

راقبوا اتصالاته
مسؤولو الإدارة أبلغوا الصحيفة أن “الصين تسعى إلى استخدام النتائج – التنصت على المكالمات – حول ترمب من أجل مساعدة البلاد في نزاعها التجاري مع الولايات المتحدة، وأن الصينيين راقبوا محادثات ترمب مع ستيفن شوارزمان، رئيس مجموعة بلاكستون، وستيف وين، الذي أسس استثمارات كبيرة في ماكاو، علمًا أن الأخير استقال من منصبه كمسؤول مالي للجنة الوطنية للحزب الجمهوري في يناير الماضي بعد ادّعاءات بسوء السلوك الجنسي”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.