امريكا تشترط التأشيرة على العراقي الذي زار ايران

ظريف- كيري

أقر الكونغرس الأمريكي قانونا جديد يشترط الحصول على تأشيرة مسبقة لدخول الولايات المتحدة للعراقي الذي سبق له سبق زيارة إيران
وبدأ تطبيق هذا الإجراء الجديد، الذي اكتسب صفة القانون بعد أن وقعه الرئيس باراك أوباما الجمعة، على العراق وسوريا والسودان أيضا. وقد قدم في سياق الاحتياطات الأمنية بعد الهجمات التي شنها أنصار تنظيم داعش في باريس وهجوم سان برناردينو.
ويتمتع مواطنو نحو 38 دولة، معظمها في أوروبا، بتسهيلات في تأشيرة دخول الولايات المتحدة، لكن الاجراءات الجديدة تستثني من هذه التسهيلات أولئك الذين زاروا إيران أو العراق أو سوريا أو السودان، خلال السنوات الخمس الماضية، أو أولئك الذين يحملون جنسية مزدوجة لأحدى هذه البلدان الى جانب جنسيتهم الأوروبية.
وتأتي الإجراءات الأمريكية الجديدة بعد مقتل 130 شخصا في الهجمات التي شنها مسلحون موالون لتنظيم داعش في 13 نوفمبر/تشرين الثاني، وكان العديد من المهاجمين يحملون جوازات أوروبية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.