امين عام منظمة بدر: الانتفاضة الشعبانية/ آذار1991 اسقطت نظام صدام حسين 2003

دعا أمين عام منظمة بدر، هادي العامري، اليوم الاثنين، إلى تعزيز القدرة الدفاعية لتحقيق السيادة في العراق.

وقال في كلمة له خلال احتفالية حركة “البشائر الشبابية”، بذكرى تأسيسها بزعامة أمين عام حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي، إنه:

“إذا تم بناء جيل عقائدي سنحقق الصمود أمام التحديات”، عاداً:

“الانتفاضة الشعبانية في، آذار1991 بعد إحتلال العراق لدولة الكويت سبباً رئيسياً في إسقاط نظام صدام حسين سنة 2003”.

وحذر العامري، من “الطائفية”، وعدها “اخطر من الإرهاب”، مشدداً القول “انتصرنا على الطائفية ولن تعود الى العراق”.

ولفت العامري إلى امتلاك العراق “قوات عسكرية متخصصة تعد الأفضل بالمنطقة في محاربة الإرهاب”، مطالباً “بتعزيز القدرات الأمنية العراقية بعيداً عن الاعتماد على الخارج”.

وأشار إلى أن “تحقيق السيادة العراقية يتم من خلال تعزيز قدرة العراق دفاعياً”.

يذكر، ان التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية بدأ عملية غزو العراق، في 19 آذار/ مارس 2003 وفي 9 نيسان/أبريل 2003 تم إسقاط النظام العراقي وإحتلال البلد بصورة كاملة.

وزارة الداخلية في الحكومة العراقية السابعة بعد2003: تسريب ونشر الوثائق والبرقيات الأمنية عبر مواقع التواصل الاجتماعي فيها مخاطر على الأمن القومي في العراق

هادي العامري – علي خامنئي
هادي العامري- ابو مهدي المهنس- الحرب العراقية الايرانية
نوري المالكي – جورج بوش الابن

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.