انطلاق ألعاب البحر الابيض المتوسط في الجزائر

افتتحت في مدينة وهران الجزائرية النسخة التاسعة عشر لدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط، والتي من المقرر أن تستمر حتى الخامس من الشهر المقبل.

في ملعب يستوعب 40 ألف شخص تم الإعلان عن الانطلاق الرسمي لدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط في نسختها التاسعة عشر من مدينة وهران، بمشاركة 26 دولة، وأكثر من 4 الاف رياضي سيتنافسون في 24 رياضة على مدار 10 أيام، تستمر من الخامس والعشرين من يونيو الجاري وحتى السادس من يوليو المقبل.

وأعطى الرئيس الجزائري، عبد المجيد تبون، أمس السبت، إشارة انطلاق النسخة 19 لدورة ألعاب البحر الأبيض المتوسط 2022 في وهران، عروس المتوسط، كما يصفها الجزائريون.

وقال الرئيس الجزائري في كلمته:

“بسم الله الرحمن الرحيم، أبدأ باسمكم جميعا بالترحيب بكل ضيوفنا الكرام، والوفود المشاركة في البطولة”.

وختم بإعطاء شارة الانطلاق، وقال “أعلن رسميا افتتاح النسخة الـ19 لألعاب البحر الأبيض المتوسط وهران 2022.. وتحيا الجزائر”.

وقالت عضو في لجنة تنظيم العاب البحر الأبيض المتوسط، حيزية طلامسي: سهرنا ليال بل قضينا ليل بيضاء من اجل إنجاح العاب البحر الأبيض المتوسط في دورتها التاسعة عشر من اجل مدينة وهران من اجل الجزائر ومن اجل عاصمة رياضية تكون بارقي المواصفات.

وتحولت أرضية الملعب الأولمبي إلى شاشة سينمائية عرضت ثقافة وتراث البلدان المشاركة، على وقع أغان جزائرية رقص عليها المشاركون وسط هتافات وتحية الجماهير الجزائرية الذين اثنوا على التنظيم الجيد للحفل.

وتخلل حفل الافتتاح، الذي استمر على مدار 3 ساعات، عرض للألعاب النارية.

يشار إلى أن هذه هي المرة الثانية التي تستضيف فيها مدينة جزائرية دورة ألعاب المتوسط، وذلك بعد 47 عاما.

وكانت مدينة وهران حازت على شرف تنظيم هذه الدورة، عقب التصويت السرّي الذي نظم على هامش انعقاد الجمعة العامّة في مقاطعة بيسكارا الإيطالية عام 2015.

وحصلت وهران على 51 صوتا مقابل 17 صوت لمدينة صفاقس التونسية، التي سبق لها تنظيم الحدث مرتين عامي 1967 و2001، مع العلم أنه كان من المقرر أن يتم تنظيم الحدث الرياضي في العام 2021، لكن تم تأجيله سنة بسبب جائحة فيروس كورونا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.