اياد علاوي لا أملك أو أشغل أي من القصور الرئاسية

أكد المكتب الاعلامي لنائب رئيس الجمهورية السابق رئيس ائتلاف الوطنية أياد علاوي، الأربعاء، أن الأخير لا يملك أو يشغل أي من القصور الرئاسية التي بنيت في زمن نظام صدام حسين .
وقال المكتب في بيان، ” في أطار ما يتم تداوله عن امتلاك بعض المسؤولين الحكوميين، او السياسيين، والمحسوبين عليهم، لقصور حكومية، فقد أوردت جهات معينة بشكل غير صحيح اسم اياد علاوي”.
وأضاف البيان، أن “علاوي لا يملك أو يشغل أي من القصور الرئاسية، وانه فقط قد تم تخصيص مكتب رسمي له، يعود لرئاسة الجمهورية، لممارسة مهامه نائبا للرئيس، ومع ذلك فانه لم يداوم في هذا المكتب، واستمر بإدارة مهامه من خارج المنطقة الخضراء، رغم المخاطر الأمنية التي كانت وما تزال تهدد حياته، سيما مع تقليص حماياته”.
وكانت وسائل إعلام تناقلت، أمس الأول الاثنين، أنباء مفادها أن رئيس ائتلاف الوطنية اياد علاوي ما زال يحتفظ بأحد القصور الرئاسية التي بنيت في زمن نظام صدام حسين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.