اياد علاوي يتساءل: اين كان كاظم الصيادي عندما كنا نعارض صدام حسين؟

اعلن حزب الوفاق، الثلاثاء 25 حزيران 2019، ان رئيسه اياد علاوي لا يلتفت لحظة الى النائب كاظم الصيادي الذي يبحث عن الاثارة، فيما دعا “صيادي الفتن” والفبركات للاطلاع على دور وزير الدفاع في التصدي للإرهاب أيام ابو مصعب الزرقاوي.

واضاف بيان الوفاق، ان “اياد علاوي لا ينشغل حتى اللحظة بمن هو كاظم الصيادي ولايلتفت الى بحثه عن الاثارة بعيدا عن خدمة شعبه كعضو في مجلس النواب وماهو تاريخه أيام نظام صدام حسين ، أو دوره في إرساء وبناء العملية السياسية”، مشيرا الى ان “تطاوله وافتراءاته بتورط دول عربية بترشيح وزير الدفاع تمثل إهانة كبرى لاشقائنا العرب ولمجلس النواب الموقر والذي صوت بأغلبية واضحة – باستثناء حفنة معروفة- على منح ثقته لنجاح الشمري”.

ودعا الظالمي “صيادي الفتن والفبركات للاطلاع على دور وزير الدفاع في التصدي للإرهاب أيام الزرقاوي وقيادته لفوج القوات الخاصة في تلك الأيام الحالكات والالتفات لتعويض فشله بالالتزام بالقيم النضالية الحقيقية”، مطالبا بـ”الكف عن الافتراءات والتطاولات على رموز العملية السياسية بين الحين والآخر”.

وكان النائب كاظم الصيادي، قد كشف في بيان يوم الاثنين 24حزيران2019، ان وزير الدفاع الجديد نجاح الشمري مرر في البرلمان العراقي بتوافق امريكي اردني برعاية وزير الدولة لشؤون الدول العربية في الخارجية السعودية ثامر السبهان ونائب رئيس الجمهورية السابق اياد علاوي.

كاظم الصيادي
فؤاد معصوم – اسامة النجيفي نوري المالكي – اياد علاوي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.