ايران: السفارتين السعودية والاميركية في العراق تنتهكان حرمة النجف وكربلاء

اكد المساعد الخاص للشؤون الدولية لرئيس مجلس الشورى الايراني حسين امير عبد اللهيان، الخميس، ان تنظيم داعش دخل تظاهرات العراق بدعم من سفارتي السعودية والولايات المتحدة في بغداد.

وقال عبداللهيان في تصريح نقلته وسائل اعلام ايرانية، اليوم 28 تشرين الثاني 2019 أن “ثالوث السعودية واميركا والكيان الاسرائيلي يستهدف ديمقراطية وسيادة واستقلال العراق”.

واضاف، أن “تنظيم داعش دخل الساحة مستغلا الزي المدني العراقي وبدعم كل من السفارتين السعودية والاميركية في بغداد، وينوي انتهاك حرمة كربلاء والنجف”، مبينا أنه “دون أدنى شك أن مكر اعداء العراق سيرتد عليهم”.

ويشهد العراق، منذ 1 تشرين الأول / اكتوبر 2019 مظاهرات سلمية بدأت في بغداد، ثم انتقلت الى المدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 والتي قتل واصيب وخطف فيها الآلاف المواطنين العراقيين، وحسب الإحصائيات الرسمية ” قتل بالرصاص الحي 690 وإصيب 18500 متظاهر وخطف 180 متظاهر كان آخرهم ياسر عبدالجبار محمد وماري ” اطلق سراحها” محم وصبا المهداوي” اطلق سراحها” وعلي هاشم” اطلق سراحه” و ضرغام الزيدي وعلي جاسب حطاب.

ايران تحتج على احراق قنصليتها في النجف وابو مهدي المهندس يعلن استعداد الحشد الشعبي للدفاع عن السيستاني

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.