ايران: حكومة عادل عبدالمهدي تعمل على معالجة الهموم والمشاكل في العراق

اعتبر وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ان البعض حاول استغلال المظاهرات السلمية الشعبية التي انطلقت في العاصمة العراقية بغداد في 1 اكتوبر/ تشرين الاول2019 وامتدت الى المدن العربية الشيعية ضد سلطة الاحزاب والمنظمات الحاكمة منذ 2003 وقد سقط فيها، الى اليوم الاربعاء 9 تشرين الاول الجاري 14 قتيلا و7000 جريحا ومئات المتظاهرين المعتقلين..

وقال ظريف، إن الشعب العراقي لديه مخاوف وهموم وهم على حق، وقد أعلنت الحكومة العراقية أنها تحاول بكل قدرة معالجة هذه الهموم والمشاكل.

مشيرا إلى أن الحكومة العراقية ” السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة القيادي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق عادل عبد المهدي” اعترفت بأحقية الشعب بمطالبه الشرعية، والشعب العراقي بوعيه ويقظته يحول دون استغلال هذه الهموم والمطالب من قبل بعض الأطراف.

وأكد وزير الخارجية الإيراني، أن الشعب العراقي هم أصحاب هذا البلد ويجب مراعاة حقوقهم، ويرى المسؤولون في إيران ان الشعب العراقي بوعيه ويقظته لا يسمح للآخرين باستغلال همومه والتي اعترفت بها الحكومة العراقية ايضا.

انور الحمداني يخاطب اية الله السيستاني ووكيله الصافي: انتم ضيوف في العراق فلا تتدخلوا في السياسىة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.