ايران: محاولة اغتيال رئيس الوزراء السابع في العراق بعد2003 فتنة يجب البحث عنها في مراكز الفكر الخارجية!

اعتبرت وزارة الخارجية الإيرانية أن المحاولة الفاشلة للقائد العام للقوات المسلحة رئيس الوزراء السابع بعد سنة 2003 مصطفى الكاظمي”مؤامرة خارجية”.
من جهته، وصف سكرتير مجلس الأمن الأعلى الإيراني علي شمخاني الحادثة بأنها “فتنة جديدة” متهما ما وصفها بـ”مراكز الفكر الأجنبية” بالوقوف وراءها.

بينما، وصفت وكالة أنباء “مهر” الحكومية الهجوم بأنه “فتنة أجنبية” وكتبت في تقرير بأنه “مؤامرة” ضد المجموعات المرتبطة بإيران في العراق.

تفاصيل الهجوم
يذكر أن رئيس الوزراء السابع بعد إحنلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي كان نجا من محاولة اغتيال فاشلة بواسطة 3 طائرات مسيرة مفخخة استهدفت فجر اليوم الأحد مقر إقامته في بغداد، في هجوم لم تتبنه أي جهة في الحال ورد عليه رئيس الوزراء بالدعوة إلى التهدئة وضبط النفس.

كما أكد في كلمة مسجلة وجهها إلى كافة العراقيين، أن الصواريخ الجبانة والمسيرات لا تبني الأوطان.
وأسفر الهجوم عن إصابتين طفيفتين في صفوف الحرس الشخصي للكاظمي بحسب مصدر أمني، وقع في وقت تشهد فيه البلاد توترات سياسية شديدة على خلفية نتائج الانتخابات النيابية الخامسة يعد سنة 2003 التي عقدت في العاشر من أكتوبر الفائت (2021)، مع رفض الأطار التنسيقي الشيعي النتائج الأولية التي بينت تراجع عدد مقاعدها بشكل كبير.

وأعلنت وزارة الداخلية، فجر اليوم الأحد 7 تشرين الثاني/نوفمبر 2021، ان محاولة اغتيال رئيس الوزراء السابع القائد العام للقوات المسلحة بعد سنة 2003 جرت بثلاث طائرات مسيرة، مشيرة الى ان القوات الأمنية تمكنت من اسقاط طائرتين.
وقال مدير اعلام وزارة الداخلية سعد معن في تصريح صحفي: ان:
“استهداف رئيس الوزراء عمل إرهابي مرفوض جملة وتفصيلا”.
واوضح، ان:

“محاولة الاغتيال تمت من خلال 3 طائرات مسيرة”، مبينا ان “سماع اصوات اطلاق النار كان لاسقاط الطائرات، وبالفعل تم اسقاط طائرتين”.
واضاف، ان:

“الطائرة الثالثة هاجمت منزل رئيس الوزراء”، مشيرا الى ان “الكاظمي لم يصب بأذى، الا ان هناك بعض الاصابات للمتواجدين في المنزل وهم يتلقون العلاج”.
واشار معن الى:

“إجراء تحقيق واسع وهناك فرق عمل كاملة تعمل على تسخير جميع الموارد والجهود للوصول للجناة، من خلال متابعة وتحديد الكامرات ومناطق الانطلاق، فضلا عن الالية المستخدمة”.
وفي وقت سابق، أعلنت خلية الإعلام الأمني، تعرض رئيس مجلس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي إلى محاولة اغتيال فاشلة بطائرة مسيرة مفخخة.
ودعا رئيس مجلس الوزراء السابع بعد إحتلال العراق من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 مصطفى الكاظمي.

فيديو..لحظة استهداف 3 طائرات مسيرة منزل رئيس الوزراء السابع القائد العام للقوات المسلحة في العراق بعد سنة 2003 فجر اليوم الأحد 7 تشرين الثاني/نوفمبر 2021 في المنطقة الخضراء في بغداد

https://www.facebook.com/AliraqNet.Net/videos/1309711042822843

عثمان الغانمي. ابو فدك. ابو الاء الولائي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.