بارزاني زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني: الحرب أمر سيء والأسوأ هو الإستسلام ونحن لن نستسلم والمزاجية لن تحكم العراق !”فيديو”

وصف زعيم الحزب الديمقراطي الكردستاني مسعود بارزاني، يوم السبت، الإنسداد السياسي في تشكيل الحكومة العراقية الثامنة بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 في العراق بانه “عميق”.

جاء ذلك خلال كلمة القاها البارزاني، في حفل افتتاح معرض يوثق سلسلة كتب عن مشروع وثائقية “ثورات بارزان” في مدينة أربيل.

واستهل بارزاني الكلمة، بالسؤال، لماذا البارزانيين يستخدمون (اليشماخ الاحمر)؟، مضيفا “في السابق كانت هناك ثلاثة الوان للمنديل ، وبعدها جاء اليشماخ وشيخ بارزان لبسها فقلده كل سكان المنطقة”.

وأشار الى أن:

“الارهاب مازال تحديا كبيرا، ولن ينتهي بسهولة،”، مضيفا “في العراق اجريت الانتخابات ولكن للاسف النتائج لم تتمخض عن تشكيل الحكومة” الثامنة بعد إحتلال البلد في سنة 2003″”.

وتابع قائلا:

“لا اخفي عليكم ان الازمة عميقة بالنسبة للاقليم ولبغداد”، موضحاً :

“كنا نعتقد انه بعد المصادقة على الدستور العراقي سوف تحدد حقوق الجميع، ووقتها قلنا ان هذا الدستور لايخلوا من النواقص، ولكن مقارنة مع دول الجوار هو شيء.. ولكن للاسف لم يطبق”.

واضاف:

“حاليا اذا كان الدستور يكون حكماً فنرحب به، ولكن اذا كانوا يريدون الاستيلاء مرة اخرى على صلاحيات الاقليم فهذا أمر غير مقبول”.

وقال بارازاني أيضاً:

“اذا كان هناك من يعتقد انه من خلال القوة والسلاح يستطيعون فرض سيطرتهم علينا، فهذا محال”، مشيرا الى ان “آخرين سبق وجربوا ولم ينجحوا”.

ولفت الى ان:

“الحرب أمر سيء والأسوأ هو الإستسلام ونحن لن نستسلم والمزاجية لن تحكم العراق”

وشدد على أن:

“إقليم كردستان بني بدماء الشهداء وسوف نحميه بالدم”.

مجلس قضاء اقليم كردستان في اربيل: المحكمة الاتحادية في بغداد ليس لها صلاحية على النفط والغاز في كردستان العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.