بايدن: اعتذر من الصحافية كولينز كان يجب ان اكون ” رجلا حكيما “!

شنت الرئيس الأمريكي، جو بايدن موجة من الهجوم على أحد المراسلين في نهاية مؤتمره الصحفي في مدينة جنيف سويسرا بعد أن سأله عن سبب “ثقته” من أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين سوف يغير “سلوكه الخبيث”.
الرئيس بايدن الذي كان يغادر المنصة بعد أن تعهد بإطلاق سراح الأمريكيين المسجونين لدى روسيا، استدار باتجاه مراسلة شبكة CNN وقال:

“لست واثقا من أنه سيغير سلوكه… ماذا بحق الجحيم ماذا تفعل طوال الوقت؟”.

وعند محاولة المراسلة كيتلين كولينز التحدث، رفع بايدن إصبعه وتابع الكلام قائلا:

“متى قلت أنني واثق؟ لنصحح الأمور.. قلت إن ما سيغير سلوكه هو إذا تفاعل العالم معه وقلل من مكانته في العالم.. لست واثقا من أي شيء، أنا فقط أقول الحقيقة”.

وردت كولينز على بايدن قائلة:

“ولكن نظرا لأن سلوكه السابق لم يتغير، وفي المؤتمر الصحفي بعد جلوسه معك لعدة ساعات، نفى بوتين أي تورط في هجمات إلكترونية وقلل من شأن انتهاكات حقوق الإنسان.. فكيف يمكن أن نقول أن الاجتماع كان بناء؟”.
فما كان من بايدن إلا أن قال لها:

“إذا لم تفهمي ذلك فأنت في المهنة الخطأ”، ثم مشى مبتعدا عن المنصة.

ومؤخرا، أعتذر بايدن عن نبرته مع كولينز، قائلا في تصريح من على مدرج المطار قبل صعود طائرة الرئاسة إنه كان يجب أن يكون “رجلا حكيما”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.