بحضور العبادي تحالف الاصلاح والاعمار في اجتماعه الثالث يدعو لمعالجة إنتقال النواب من القوائم والمحافظة على الانجازات

انتهى اجتماع تحالف الإصلاح والإعمار الذي انعقد مساء اليوم الأحد 23 ايلول 2018 بحضور رئيس المكتب السياسي لحزب الدعوة الاسلامية حيدر العبادي، في فندق بابل بالعاصمة بغداد، وأكد القادة الحاضرون على جملة من النقاط خلال الإجتماع، منها الانفتاح على تحالف البناء والقوى الكوردية.

وأوضح البيان الصادر بعد الإجتماع،: “تم الاتفاق على العمل لتعديل مسار العملية الانتخابية وماحصل بانتخابات مجلس النواب وفق السياقات القانونية، وترسيخ المشروع الوطني وتعميق الموقف الوطني فضلا عن الالتزام بالتوقيتات الدستورية لتشكيل الحكومة المقبلة”، مشيرا الى “ضرورة تشجيع الشركاء الكُرد لتوحيد موقفهم في تقديم مرشح واحد لرئاسة الجمهورية وفق الاستحقاقات، وبخلافه يتم الاتفاق بين قوى تحالف الاصلاح على اختيار احد المتنافسين”.

مبيناً، بأنه “تم التأكيد على وحدة وترصين الجبهة الداخلية لتحالف الاصلاح والاعمار، وتوحيد المواقف باتجاخ المرحلة المقبلة بخصوص انتخاب رذيس الجمهورية، واهمية برنامج التحالف للسنوات الاربعة المقبلة”، لافتا من “اجل تحقيق تطلعات شعبنا في العيش الكريم ضمن عراق موحد ومستقل والانتقال الى مرحلة الاعمار والبناء والرفاهية والحفاظ على ماتحقق من انجازات”.

مشدداً على أنه “يجب معالجة ظاهرة انتقال النواب من قوائمهم الى قوائم وتكتلات اخرى وايجاد تعديل في قانون الانتخابات بهدا الصدد، والتأكيد على استمرار تحالف الاصلاح والاعمار وتحوليه الى مشروع سياسي وطني في مؤسسة فاعلة لتطوير المشهد السياسي وترصينه”.

ودعا التحالف الى” تسمية رؤوساء الكتل النيابية لتحالف الاصلاح ودعوتهم للاتفاق على موقف مشترك ومخرجات واضحة قبل كل اجتاع يعقده مجلس النواب”.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.