برلمانية: هل سيتم التعامل مع حادثة الاعتداء على ضابط في سيطرة اللج في الكوت بـ طمطملي واطمطملك؟..فيديو

عدت النائبة عن تحالف “سائرون” أنعام الخزاعي، السبت، حادثة اعتداء محافظ واسط على أحد الضابط بالاختبار الثالث للحكومة خلال يومين.

وكتبت الخزاعي في تغريدة على “تويتر”، اليوم، 13 تموز 2019، ان “اعتداء محافظ واسط على ضابط اثناء تأديته لمهام عمله يعد الاختبار الثالث للحكومة خلال يومين، بعدما صار مقر رئيس ديوان الوقف الشيعي مسرحا للاقتحام والاستعراض”.

واضافت متسائلة “هل ستنجح بفرض القانون والحفاظ على هيبة الدولة، لو طمطملي واطمطملك”، على حد قولها.

وكان محافظ واسط محمد المياحي، قد اعتدى في وقت سابق من اليوم السبت، على ضابط في سيطرة اللج بين بغداد والكوت، والتي أوضح فيها المحافظ في فيديو نشره على صفحته “بالفيسبوك” ان تصرفه كان نتيجة ردة فعل عن ما شاهده من معاناة المواطنين الذين ينتظرون لساعات في السيطرة دون مبرر.

وزاد، أنه “تم تحريك دعوى قضائية من قبل الضابط المعتدى عليه ضد محافظ واسط”، مشيرا إلى أن “الاعتداء على المؤسسة الامنية امر مرفوض وتم اتخاذ حزمة من الاجراءات ضد المحافظ”.

وأظهر مقطع مصور، متداول عبر منصات التواصل الاجتماعي، محافظ واسط محمد جميل المياحي، وهو يعتدي على ضابط برتبة رائد في سيطرة ” اللج” للقوات الأمنية، قيل إنها بين بغداد والكوت.

وعبر ناشطون ومدونون عراقيون غضبهم واستياءهم من اعتداء محافظ واسط، على ضابط في الشرطة أثناء تأديته واجبه عند إحدى نقاط التفتيش.

انعام الخزاعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.