برلماني ناصح للتظاهرات يوم 25 اكتوبر/ تشرين الاول2019: لا تسمحوا للقيادات ركوب الموجة وسخفوا جحوشهم الالكترونية

طالب عضو مجلس النواب فائق شيخ علي، الاثنين، من المتظاهرين عدم اتاحتهم الفرصة للاحزاب السياسية وقياداتها ركوب موجة التظاهرات المزمع خروجها في 25 من الشهر الجاري، داعيا الى أستمرار التظاهرات لحين تنفيذ مطالب المتظاهرين.

وقدم الشيخ علي، في تغريدة له عبر تويتر ، اليوم 21 تشرين الاول 2019، ثلاث “نصائح” للمتظاهرين مع اقتراب موعد الاحتجاجات الجديدة، قائلا : “لا أدعي شرف التحريض والجندية والقيادة للتظاهرات، لأن الفخر للقائمين بها من شباب العراق”.

وأضاف : “لكني أقول رأيي بصراحة، 1- لا تسمحوا للأحزاب وقياداتها أن تركب موجة تظاهراتكم. 2- سخفوا وكذبوا الجحوش الألكترونية، التي تزعم تأجيل موعد تظاهرتكم. 3-استمروا بمطاليبكم، فلقد أرعبتم العالم”.

وفي تغريدة أخرى، قال الشيخ علي، إن “عدد اللبنانيين المشاركين في التظاهرات يقدر بمليون ونصف من أصل 6 ملايين لبناني، ما يعني ربع الشعب”، وتابع، : “تخيلوا ربع الشعب العراقي يطلع يوم 25، يعني 10 ملايين عراقي”، مشددا أن ذلك يعني عدم بقاء “أي سياسي من ذوله السلابات”.

ودعا ناشطون في وقت سابق، إلى تظاهرات كبرى يوم الجمعة المصادف 25 تشرين الأول الجاري، تنديدا بعمليات القتل والاختطاف والاختفاء القسري التي اتبع في قمع الاحتجاجات السلمية في تشرين الاول 2019 والتي قتل واصيب فيه الآلاف العراقيين بالرصاص الحي.

لجنة السيستاني لمعرفة من قتل واصاب الآلاف المتظاهرين تبرئ الحكومة السادسة من اصدار اوامر اطلاق النار على المتظاهرين السلميين

رويترز: الميليشيات الايرانية في العراق اطلقت النار على المتظاهرين السلميين

ايران برة برة لماذا تحول الى الفاسد برة برة مع انس ابراهيم السبت 19 اكتوبر/ تشرين الاول2019

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.