بريطانيا: لا يمكن استمرار اعمال الخطف والترهيب في العراق!

أعربت السفارة البريطانية في العراق، الاربعاء، عن “صدمتها” من استمرار عمليات الاغتيالات والخطف والترهيب في البلاد.

وقال السفير البريطاني في بغداد ستيفت هيكي، في تدوينة، اليوم، 12 شباط 2020، “صدمت بمقتل نزار ذنون على أيدي مهاجمين مجهولين””

وأضاف هيكي أن “حرية التعبير هي حق من حق الإنسان”، مشدداً على انه ” لا يمكن استمرار هذه الاغتيالات وأعمال الخطف والترهيب”.

يشار الى أن مسلحين مجهولين اغتالوا المشرف العام لقناة الرشيد الفضائية نزار ذنون، 11 شباط 2020، ضمن منطقة حي الجامعة، غربي بغداد.

وأصدرت السفارة الاميركية في بغداد بياناً طالبت فيه بالكشف عن نتائج التحقيق في حالات الاغتيال والعنف الذي طال الصحفيين والناشطين والمتظاهرين والنشطاء على يد الجماعات المسلحة.

بـ السلاح الابيض.. الإعتداء على خيمة جامعة الفارابي في ساحة التحرير في بغداد!

صور..مسيرات مليونية جديدة 9 شباط2020 لساحة التحرير بالعاصمة بغداد وساحات المحافظات في العراق ترفض محمد توفيق علاوي!

بعد انتقادة اطلاق الصواريخ على القاعدة الامريكية في كركوك..اغتيال الناشط المدني علي خالد الخفاجي على يد مجهولين في الناصرية!

نزار ذنون
علي خالد الخفاجي
ثائر كريم الطيب

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.