بعد السيستاني..الصدر: مستعدون لمساعدة افغانستان بعد تفجير مدرسة في كابل

بعد، ان قدم آية الله المقيم في مدينة النجف 160 كيلوم متر جنوب العاصمة العراقية بغداد علي السيستاني تعازيه إلى الشعب الافغاني بتفجير مدرسة “سيد الشهداء في العاصمة الافغانية كابول، ودعا الدول الاسلامية والمجتمع الدولي إلى القيام بمسؤولياتها ولاتترك الشعب الافغاني وحيدا.
أصدر زعيم التيار الصدري في العراق اليوم الأثنين 10 مايو/أيار 2021 بيان نشره المكتب الإعلامي حول تفجير المدرسة في افغانستان:

ان النجف على اتم الاستعداد لمعونة “اخوتنا الاعزة” في افغانستان على الرغم بما فينا من جراحات.
وأعلن مسؤولون أفغان أمس الأحد، أن عدد قتلى الانفجار الذي وقع أمام مدرسة في العاصمة كابل، ارتفع إلى 58 قتيلا ونحو 150 مصابا.

بيان آية الله السيستاني حول تفجير مدرسة سيد الشهداء في كابول: نواسي الشعب الافغاني وندعو الدول الاسلامية والمجتمع الدولي بالقيام بمسؤوليتها

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.