بعد الهجوم الارهابي على معهد الاورام في القاهرة..محمد بن زايد يتبرع بـ 50 مليون جنيه مصري

قال الإعلامي المصري عمرو أديب، إن الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي، تبرع بـ 50 مليون جنيه مصري، لصالح معهد الأورام، عقب التفجير الإرهابي، الذي وقع أمامه، أمس الأحد 4اب2019.

وقالت صفحة “الشارقة 24” الإماراتية على “تويتر”: “الإعلامي المصري عمرو أديب أعلن عبر برنامجه “الحكاية” تبرع الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبو ظبي، نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، بـ50 مليون جنيه مصري للمعهد القومي للأورام، وكل ما يحتاجه المعهد من إصلاحات عقب التفجير الإرهابي، الذي شهدته القاهرة”.
وفي وقت سابق اليوم، أدانت الإمارات العربية المتحدة، التفجير الإرهابي، الذي شهدته مصر، وأدى إلى مقتل أكثر من 19 قتيلا، إضافة إلى عشرات المصابين.

وأعربت الخارجية الإماراتية تعاطف دولة الإمارات العميق وتعازيها الصادقة لأسر الضحايا، مضيفة: “نتمنى الشفاء العاجل للمصابين، جراء هذا العمل الإجرامي، الذي يستهدف زعزعة أمن واستقرار مصر”.

وأعلنت وزارة الداخلية المصرية، اليوم الاثنين، أن سيارة تحمل متفجرات تسببت في حادث معهد الأورام.

وأشارت الداخلية المصرية في بيان نقلته وسائل الإعلام المصرية إلى أن “الفحص المبدئي لحادث انفجار إحدى السيارات في منطقة القصر العيني أمام معهد الأورام، والتي تبين أنها اصطدمت بإحدى السيارات الملاكي بثلاث سيارات، أثناء محاولة سيرها عكس الاتجاه”.
وقالت الداخلية “الأجهزة المعنية قامت بإجراءات الفحص والتحري وجمع المعلومات، وتوصلت إلى أن إحدى السيارات المتسببة في الحادث بعد تحديد خط سيرها، كانت مسروقة من محافظة المنوفية قبل بضعة أشهر”.

وأشارت الداخلية المصرية إلى أن التحريات المبدئية وجمع المعلومات، أشارت إلى وقوف حركة “حسم” التابعة لجماعة “الإخوان المسلمين” الإرهابية وراء الحادث، من حيث الإعداد والتجهيز لتلك السيارة، استعدادا لتنفيذها إحدى العمليات الإرهابية بمعرفة أحد عناصرها.

وأتمت الداخلية المصرية بيانها قائلة “جاري استكمال عمليات الفحص والتحري وجمع المعلومات، وتحديد العناصر الإرهابية المتورطة في هذا التحرك واتخاذ الإجراءات القانونية حيالهم”.

وكانت وزارة الصحة المصرية قد أعلنت ارتفاع عدد ضحايا حادث معهد الأورام إلى 19 قتيلا و30 مصابا تم نقلهم إلى مستشفيات مختلفة منها معهد ناصر، والمنيرة، وقصر العيني.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.