بعد الهجوم الروسي..تركيا: لن نمنع اللاجئين من الوصول الى اوروبا!

قال مسؤول تركي، الجمعة، إن أنقرة لن توقف المهاجرين واللاجئين السوريين الذين يحاولون حالياً التوجه إلى أوروبا.
وأشار إلى أنه يجب على المجتمع الدولي فرض منطقة حظر طيران في سوريا.
وقال المسؤول رافضاً الكشف عن اسمه: “لن نبقي بعد الآن الأبواب مغلقة أمام المهاجرين الراغبين في التوجه إلى أوروبا”، بعدما ذكرت وسائل إعلام أن مجموعات مهاجرين كانت تتجه صباح الجمعة نحو الحدود مع اليونان في غرب تركيا.
وكان الرئيس، رجب طيب أردوغان، قرر، الخميس 27 شباط2020، عدم منع اللاجئين السوريين من الوصول إلى أوروبا سواء براً أو بحراً، وذلك بحسب ما أفاد به مسؤول تركي كبير، وبعد اجتماع أمني مع أركان الدولة التركية الرفيعة استغرق ساعات في العاصمة أنقرة.
ووفق بيان لدائرة الاتصال في الرئاسة التركية، عقد أردوغان، الخميس، اجتماعاً أمنياً استثنائياً حول الوضع في شمال سوريا، بحضور مسؤولين رفيعين.
وصرح المسؤول التركي الرفيع لرويترز، أن بلاده قررت عدم منع اللاجئين السوريين من الوصول إلى أوروبا سواء براً أو بحراً.
وأضاف المسؤول أن أوامر صدرت لقوات الشرطة وخفر السواحل وأمن الحدود التركية بعدم اعتراض اللاجئين.
بدورهم، أفاد ناشطون بحجب تويتر وفيسبوك ويوتيوب في تركيا بعد الهجمات على الجنود الأتراك في سوريا.


وقالت وزارة الدفاع الروسية، اليوم الجمعة 28 شباط2020:

إن جنوداً أتراكاً كانوا وسط المسلحين السوريين، الذين وصفتهم بالإرهابيين، خلال قصف بإدلب وأصيبوا في قصف بإدلب، أمس الخميس، بحسب ما نقلت وكالات الأنباء الروسية، فيما ذكرت وكالة “إنترفاكس” أن الأسطول الروسي في البحر الأسود يقول إنه أرسل فرقاطتين مزودتين بصواريخ كروز إلى الساحل السوري.
وأضافت الوزارة أن تركيا لم تبلغ الجيش الروسي بوجود جنود أتراك في منطقة إدلب بسوريا، مضيفة أنه ما كان ينبغي أن يكون الجنود الأتراك في المنطقة، وفقاً للمعلومات التي قدمتها تركيا.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.