بعد ان قطعت ايران الغاز..العراق يتجه الى السعودية لتوفير الطاقة الكهربائية

بعد انقطاع شبه تام للتيار الكهربائي، اتجه العراق نحو بديل آخر عن الغاز الايراني لتوفير احتياجاته بتوقيع مذكرة تفاهم في مجال الربط الكهربائي مع السعودية.

ووقع المذكرة وزير الطاقة السعودي، الأمير عبدالعزيز بن سلمان، مع أمين مجلس الوزراء في الحكومة العراقية السابعة بعد إحتلال العراق من قوات التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 حميد الغزي، وبمشاركة وزير النفط العراقي إحسان عبدالجبار ووزير الكهرباء العراقي المكلف عادل كريم، عبر الاتصال المرئي.

وقال وزير الطاقة السعودي:

إننا نهدف لتحقيق الاستثمارات المثلى في الربط الكهربائي مع العراق، وإن المشروع جاء بعد دراسة أظهرت توفير مشروع الربط فرصاً واعدة بين البلدين. وأضاف أن الربط يمثل خطوة لتعزيز فرص إنشاء سوق إقليمية لتجارة الكهرباء.

من جانبه، قال أمين عام مجلس الوزراء في الحكومة السابعة بعد إحتلال البلد سنة 2003 حميد الغزي:

إن الربط الكهربائي مع السعودية يسهم في توفير حاجة العراق من الكهرباء، مضيفا:

أن الشراكة مع السعودية في الكهرباء لها مردودات اقتصادية. بالمقابل، اكد وزير الكهرباء عادل كريم أن “الربط مع السعودية سينجز خلال عامين”، موضحا أن:

واشار الى ان:

“الربط الشبكي الكهربائي مع الخليج سيزود العراق بـ500 – 600 ميغاواط فقط وان الاحتياج الفعلي هو أكثر من 31 ألف ميغاواط وان التوليد أي الطاقة المنتجة حاليا في أحسن ظروفها وصلت الى 20 ألف ميغاواط أي ان الاحتياج الفعلي الان ان اشتغلت جميع المحطات، يكون النقص هو 10 آلاف ميغاواط وبالتالي ان الربط الشبكي مع الخليج سيزود الشبكة بما نسبته 6 % من مقدار النقص و1.9 % من الكلي، وبالتالي هي نسبة بسيطة مما يحتاجه العراق”.

وأعلنت وزارة الكهرباء مطلع الاسبوع الجاري، تراجع ساعات تجهيز الطاقة الكهربائية في البلاد بسبب تخفيض معدلات الغاز الوطني لتشغيل محطات إنتاج الطاقة الكهربائية في العراق وانحسار إطلاقات الغاز المورد وإطفاء خطوط تجهيز الكهرباء الإيرانية، ما انعكس سلباً على منظومة الطاقة الكهربائية في العراق.

ايران تقطع الغاز الايراني عن العراق ومختصون يدعون الى استخدام بدائل لحل ازمة الكهرباء

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.