بعد تصريح الحشد الشعبي إنه يراقب..الخارجية الامريكية: نراقب ما يجري في العراق عن كثب!

بعد ساعات من تصريح قيادة الحشد الشعبي،على لسان نائب رئيسها، جمال جعفر ” ابو مهدي المهندس”إنه يراقب ما يجري في العراق وسيتدخل في الوقت المناسب، أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، أن واشنطن تتابع الوضع في العراق عن كثب، داعية جميع الأطراف إلى نبذ العنف.

وقالت الوزارة في بيان، إن حرية الصحافة متأصلة في الإصلاح الديمقراطي. معربة عن تأييدها للحق الأساسي في حرية التعبير، الممنوح دستوريا لجميع المؤسسات الإعلامية، وحق الصحفيين في ممارسة مهنتهم في أمان.

وأشارت الوزارة، إلى أن الحكومة الأميركية مستمرة في دعم الحكومة العراقية، والشعب العراقي، وأمن، واستقرار، وسيادة البلاد.

ويشهد العراق منذ 1 اكتوبر/ تشرين الاول 2019 مظاهرات شعبية سلمية في العاصمة بغداد والمدن العربية الشيعية ضد الاحزاب والمنظمات التي تحكم العراق منذ 2003 وقد قتل واصيب الآلاف المتظاهرين السلميين برصاص القناص والرصاص الحي من قبل الحكومة العراقية السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 التي يرأسها القيادي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق عادل عبد المهدي.

الحشد الشعبي: نراقب المظاهرات في العراق وسنتدخل في الوقت المناسب وندعم رئيس الوزراء السادس بعد2003

بعد احراق صورة اية الله خامنئي..عباس الموسوي: ايران تدعم بيانات اية الله السيستاني ورئيس الوزراء السادس بعد 2003 في العراق

صور+ فيديو..ارتفاع عدد ضحايا المظاهرات الى 40 قتيلا و4000 مصابا يوم 25 اكتوبر2019

الشاعر الشعبي موفق محمد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.