بعد مقتدى الصدر..نوري المالكي: لن نسمح بعودة حزب البعث الى العراق

عد أمين عام حظب الدعوة الإسلامية رئيس الوزراء لدورتين ( بين عامي 2006 و2014 ) نوري المالكي، اليوم السبت، لجنة مكافحة الفساد التي شكلها رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 مصطفى الكاظمي بأنها “مخالفة للدستور”.

وقال المالكي في مقابلة متلفزة تعرض مساء اليوم السبت 20 شباط2021 على احدى القنوات العراقية المحلية، إنه “ينبغي على الكاظمي دعم المؤسسات المعنية بمكافحة الفساد”.

واضاف أن “القدرة الأمنية على ضبط المراكز الانتخابية إذا بقيت بمثل هذا الوضع ستكون الانتخابات مقدمة لوضع لا نحسد عليه”، لافتا الى أن “واقع الدولة العراقية الحالي لا يسر الصديق”.

وأوضح المالكي أن “الدستور لا يمنع ان يكون رئيس الوزراء من السنة او الكرد او الاقليات”.

وهدد رئيس ائتلاف دولة القانون بـ”مواقف اذا لاح في الأفق عودة لحزب البعث العربي الإشتراكي”.

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر أطلق امس الجمعة، تهديداً صريحاً تجاه حزب البعث المحظور رسميا في العراق بعد 2003 ، متعهداً بإنهاء “أصوات بعثية”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.