بعد مقتل 100 متظاهر..فرنسا تدعو عادل عبد المهدي رئيس الوزراء السادس بعد2003 الذي يحمل جنسيتها الى احترام حق العراقيين في التظاهر

دعت وزارة الخارجية الفرنسية الحكومة العراقية السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 القيادي في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق والذي يحمل الجنسية الفرنسية عادل عبد المهدي إلى “رد متكافئ” على المتظاهرين.

وشددت الخارجية في بيان على اهمية الحفاظ على حق التظاهر السلمي في العراق وأن يكون تعامل قوات الأمن العراقية متناسبا مع الاحتجاجات التي تشهدها عدد من مدن البلاد، وفتح نافذة للحوار مع المتظاهرين والاستماع الى مطالبهم والعمل على تحقيقها بأسرع وقت ممكن من اجل احتواء الازمة التي تضرب العراق.

وأكد البيان أن فرنسا تدعم جهود الحكومة العراقية بشأن مساعي الاستقرار وإعادة البناء وتطوير الخدمات العامة لفائدة الشعب العراقي، اضافة الى تأييدها لمساعي رئيس الوزراء عادل عبد المهدي في الرد على المطالب المشروعة للشعب العراقي.

مفوضية حقوق الانسان : 100 شهيد و 3978 جريحا و 567 معتقلا حتى الان في اليوم الخامس لـ انتفاضة اكتوبر/تشرين الاول2019 في العراق

ايران..إمام جمعتها يقول: اسرائيل وراء التظاهرات لمنع زيارة الحسين وخارجيتها تدعو الفصائل المسلحة ورئيس الوزراء السادس لاحتواء المظاهرات في العراق!؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.