بغداد: لقاء وزير الخارجية في الحكومة العراقية السابعة بعد 2003 في المنامة 2021 مع القناة الاسرائيلية آي نيوز 24 دون علمه!

جددت وزارة الخارجية في الحكومة العراقية السابعة بعد إحتلال العراق، من قبل الولايات المتحدة الأمريكية سنة 2003 اليوم الاحد موقفها بشأن التطبيع مع اسرائيل، فيما بررت لقاء وزير الخارجية العراقية مع القناة الإسرائيلية (آي نيوز 24) بانتحال الاخيرة اسم مؤسسة أخرى.

وقال المتحدث باسم الخارجية العراقية أحمد الصحاف في بيان، إن:

“موقف وزارة الخارجية، كما عُرف عنها، موقفَ العراق الثابتَ والداعمَ للقضية الفلسطينية وتنفيذَ الحقوق المشروعة الكاملة للشعب الفلسطيني والرفضَ القاطعَ لمسألة التطبيع مع إسرائيل،وأن الموقف الحكومي العراقي يرى في ذلك أولوية تعاطيه”.

وأضاف الصحاف، ان:

” موقف العراق ثابت وداعم للقضية الفلسطينية ومع تنفيذ الحقوق المشروعة الكاملة للشعب الفلسطيني، كما ان العراق يرفض بشكل قاطع مسألة التطبيع مع اسرائيل”.

واشار إلى أن:

“وزير الخارجية فؤاد حسين أكد في مؤتمر حوار المنامة، كما الحال في جميع المحافل الدولية، حقَّ الشعب الفلسطيني ورفض جميع اشكال مسألة التطبيع”.

وبين الصحّاف:

أن:

“ما نقلته وسيلة اعلامية من تصريحات انتحلت صفة مؤسسة اخرى جرى دونَ التأكد من صحتها، لا سيما بعد أن جدد وأكد الوزير حسين قوله بـ”لا للتطبيع” سواء في مؤتمر المنامة أم في مقابلات تلفزيونية متعددة”.

وكانت قناة إسرائيلية قد عرضت حوارا متلفزا مع وزير الخارجية في الحكومة العراقية السابعة بعد سنة 2003 القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني فؤاد حسين أثناء حضوره لمؤتمر في مملكة البحرين التي قامت بالتطبيع مؤخرا مع دولة إسرائيل.
وبحسب مقطع فيديو متداول عبر منصات التواصل الاجتماعي، فقد أجرى الوزير لقاء مع قناة (آي نيوز 24) الإسرائيلية، أثناء تواجده في مملكة البحرين، للمشاركة في حوار المنامة في دورته الـ17.

يشار إلى أن:

“أربيل، عاصمة إقليم كردستان العراق، استضافت، في شهر أيلول/سبتمبر الماضي، مؤتمرًا اسمته السلام، وكان يدعو علنا للتطبيع مع إسرئيل”.

رئيس حزب الأمة العراقية: مؤتمر اربيل لـ سلام العراق مع اسرائيل مدعوم من اسماء كبيرة في بغداد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.