بيان ثوار ساحة الحبوبي حول تهديم مكاتب الاحزاب والتيارات الشيعية في الناصرية!

بيان ثوار ساحة الحبوبي
بسم الله الرحمن الرحيم
المجد والخلود لشهدائنا الابرار..
المجد لثورة اكتوبر وثوارها الابطال..
م/ توضيح
ان ما حصل اليوم من هدم لمقرات الاحزاب بعد حرقها، تم بأليات استئجار وليست حكومية، كما نعلن نحن ثوار ساحة الحبوبي بانه لن يتم دعم هذه الخطوة من قبل اي جهة سياسية او موسسة معينة او دائرة حكومية كما تناقل ذلك البعض.
ثوار ساحة الحبوبي
22 آب 2020

وأقدم محتجون، يوم السبت 22 آب 2020، على هدم مكاتب الأحزاب والتيارات الإسلامية الشيعية في محافظة ذي قار.
وقام العشرات من المتظاهرين بواسطة جرافات بهدم مقار عدد من الأحزاب الشيعية في مدينة الناصرية.
ويوم الجمعة أصيب 3 اشخاص بانفجار عبوة، كانت مثبتة على دراجة نارية بالقرب من ساحة اعتصام الحبوبي، وسط الناصرية.
كما اغتال مسلحون في وقت سابق الناشط في الحراك الشعبي تحسين أسامة علي في مدينة البصرة، فيما قتلت يوم الأربعاء الماضي، الناشطة المدنية ريهام يعقوب، وامرأة أخرى كانت برفقتها، في حين تعرض الناشط فلاح الحسناوي، وخطيبته للإصابة إثر هجوم من مسلحين مجهولين في مدينة البصرة أيضاً.


وبدأت الاحتجاجات السياسية في مطلع تشرين الأول 2019 ولا زالت مستمرة، ونجحت في الإطاحة بالحكومة العراقية السادسة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة القيادي السابق في المجلس الأعلى للثورة الإسلامية في العراق عادل عبد المهدي.
ووفق أرقام الحكومة الرسمية فإن 565 شخصاً من المتظاهرين وأفراد الأمن قتلوا خلال الاحتجاجات، بينهم عشرات الناشطين الذين تعرضوا للاغتيال على يد مسلحين، في حين تحدثت مصادر المتظاهرين، عن مقتل أكثر من 1500 متظاهر سلمي وإصابة أكثر من 27 ألف مصاب.

وتعهدت الحكومة الجديدة السابعة بعد 2003 برئاسة رئيس جهاز المخابرات الوطنية في الحكومة السادسة مصطفى الكاظمي بمحاكمة المتورطين في قتل المتظاهرين والناشطين، لكن لم يتم تقديم أي متهم للقضاء حتى الآن.

منتدى دافوس في سويسرا..الرئيس الخامس بعد 2003: الخارجون عن القانون قتلوا 600 من المتظاهرين السلميين في العراق!


المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.