تحرير المختطفين الـ6 لدى داعش

افاد مصدر في وزارة الداخلية، اليوم الاثنين 25حزيران2028، بأن القوات الامنية تمكنت من تحرير الاشخاص الستة الذين اختطفهم تنظيم داعش على طريق بغداد – كركوك.
وذكر المصدر، إن “القوات الامنية العراقية، تمكنت مساء اليوم، من تحرير الرجال الستة الذين ظهروا في شريط مصور بثه تنظيم داعش، وقد طالب باطلاق سراح نسائه مقابل حياتهم”.
وأضاف المصدر، أن “عملية تحريرهم قد جرت في كركوك”.
وكانت قيادة العميات المشتركة نفت، في وقت سابق من اليوم، التوصل الى أي نتائج بشأن المختطفين الستة على طريق بغداد – كركوك.
وقال المتحدث باسم العمليات المشتركة العميد يحيى رسول، حول حقيقة الانباء التي تحدثت عن تحرير المختطفين الستة، إنه “لا يوجد شيء لغاية الان بخصوص المختطفين”.
وأضاف رسول، أنه “في حال الوصول الى اي نتائج سيتم الإعلان عنها”.
ويبدو في شريط الفيديو أن المعتقلين الستة الذين عرّف ثلاثة منهم عن أنفسهم بأنهم من كربلاء وواحد من الأنبار، قد تعرضوا للضرب المبرح. وبدا خلفهم علم التنظيم الأسود، وعنصران مسلحان أحدهما ملثم والثاني تم إخفاء وجهه بالمونتاج.
ودعا العنصر الذي أخفى وجهه في نهاية الفيديو، الحكومة العراقية الى إطلاق سراح جميع المعتقلات “من أهل السنة” خلال ثلاثة أيام، مهدّداً بإعدام المعتقلين الموجودين لديه.
ويقصد التنظيم بـ”المعتقلات من أهل السنة” نساء وزوجات الإرهابيين المعتقلات في السجون العراقية، واللواتي صدرت بحق بعضهن أحكام تتراوح بين السجن المؤبد والإعدام، وهن 300.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.