تركيا بمجلس الامن الدولي: قصف القنصلية التركية بالموصل بـ4 صواريخ ما يعني ان الحكومة العراقية السابعة بعد2003 غير قادرة على حفظ السيادة في العراق

أعلن ممثل تركيا في مجلس الامن الدولي، ونجو كينجلي، خلال كلمة القاها خلال حضوره الجلسة الطارئة للمجلس الأمن الدولي، انه تم توجيه أربعة صواريخ باتجاه القنصلية التركية في الموصل، الليلة، “ما يعني ان الحكومة العراقية غير قادرة على حفظ سيادتها”.

ورد عليه وزير الخارجية في الحكومة العراقية السابعة بعد إحتلال البلد القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستاني، فؤاد حسين باستعداد بلاده لإجراء تحقيق دقيق حول الأمر.

وعقد مجلس الأمن الدولي، الثلاثاء (26 تموز 2022)، جلسة طارئة لمناقشة الاوضاع الراهنة في الشرق الأوسط والاعتداء على مصيف قرية برخ بمدينة زاخو بمحافظة دهوك يوم الأربعاء 20 يوليو /تموز 2022.
ما أسفر عن استشهاد 9 مواطنين عراقيين وإصابة 26 اخرين. الاخيرة على العراق.

وخلال كلمته، أعلن المندوب التركي في مجلس الامن الدولي انه تم استهداف قنصلية بلاده في الموصل بأربعة صواريخ، سقطت قرب القنصلية.

لم تعرف حتى الآن الجهة المسؤولة عن الهجوم، كما لم تعرف الأضرار التي نجمت عن سقوط الصواريخ الاربعة في المكان المذكور.

من جانبه، قال وزير الخارجية في الحكومة العراقية السابعة بعد إحتلال البلد سنة 2003 فؤاد حسين انه:

“لا نعرف مدى صحة استهداف القنصلية التركية كما ادعى مندوب تركيا وسنحقق فيما ذكره”.

اوقع القصف المدفعي على منتجع برخ السياحي في قضاء زاخو بدهوك، في 20 تموز 2022، رودو فعل واسعة، واعلنت الحكومة العراقية مسؤولية القوات التركية عن عملية القصف.

وتظاهر عراقيون في عدد من المحافظات العراقية احتجاجا على استهداف المنتجع السياحي وسقوط ضحايا مدنيين، وهاجموا الممثليات الدبلوماسية التركية ونقاط اخرى تابعة للجيش التركي في العراق رفضا للمارسات التركية تجاه البلاد.

وكانت السلطات الرسمية العراقية، قد أكدت في وقت سابق، انها قدمت شكوى رسمية ضد تركيا الى مجلس الامن التابع للامم المتحدة ودعت المجلس الدولي لعقد جلسة بخصوص الاعتداءات التركية المتكررة على الاراضي العراقية.

وادان مجلس الأمن الدولي الهجوم على محافظة دهوك، مؤكداً دعمه السلطات العراقية في التحقيقات بشأن الهجوم.

وجدد المجلس، أمس الإثنين (25 تموز 2022)، “دعمه لاستقلال العراق وسيادته ووحدته وسلامة أراضيه”، مؤكدا دعمه أيضاً للسلطات العراقية في التحقيقات بشأن الهجوم، حاثّاً “جميع دول الأعضاء على التعاون مع الحكومة العراقية لدعم التحقيقات”.

في الـ(23 تموز 2022)، حدد مجلس الامن الدولي عقد جلسة “طارئة”، اليوم الثلاثاء، بخصوص “الاعتداءات التركية” على الاراضي العراقية.

الجيش التركي يسقط مسيرتين فوق قاعدة عسكرية تركية في دهوك

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.