تشكيل لجنة لمعرفة اختفاء 752 طن من الحنطة في سايلو النجف!

كشف النائب، فاضل جابر، عن موعد اعلان التحقيق في اختفاء 752 طن من الحنطة في سايلو النجف، فيما اعتبر اتهام الطيور بالتهام أطنان “مسخرة”.
وقال جابر انه:

” شكلت لجان تحقيقية لمتابعة اختفاء هذه الاطنان من الحنطة في سايلو النجف وهي عاكفة على اخراج الحقيقة الى المواطنين والمسؤولين”، مشيرا الى ان” هذا الاختفاء يؤكد فقر الدور الرقابي لهذه الضياعات”.
وأضاف ان:

” النزاهة حاضرة بقوة في هذا الامر”، مرجحاً” الانتهاء من التحقيق في الأيام المقبلة وإعلان عن النتائج بعد عيد الفطر المبارك”.
ووصف النائب عن محافظة النجف:

اتهام الطيور باكل مئات الاطنان من الحنطة بـ” المسخرة والكارثة”، أملاً من اللجان التحقيقية”

تحديد المقصرين وسرعة محاسبة المتلاعبين بأموال الشعب”.
وكان نائب محافظ النجف:

هاشم الكرعاوي، كشف عن اعفاء مسؤولين في مخازن سايلو المحافظة.
وقال الكرعاوي في بيان:

انه بجهود استثنائية من قبل مدير دائرة الرقابة التجارية والمالية في المحافظة جليل الحدراوي ومعلومات دقيقة وبدعم متواصل من قبلنا تم ضبط نقص كبير في كميات الحنطة الدرجة الأولى والبالغة بـ(752) طناً، وانه لم يعلن عنها في الفترة الماضية كون القضية كانت قيد التحقيق، حيث حققت دائرة الرقابة و زٓوٓدت هيئة النزاهة بكافة المعلومات والأرقام الثبوتية بعد طلبها الاوليات ومحضر التصفير و الاجراءات التحقيقية مستمرة و كأجراء استباقي تم احالة الملف إلى التحقيق الإداري.
ونوه الكرعاوي الى

إعفاء مدير الموقع وأمناء المخازن ومسؤول الاستعلامات بأمر من وزير التجارة، وستكون هناك عقوبات شديدة وصارمة بحق من يتجاوز على المال العام بعد استكمال كافة الإجراءات التحقيقية التي تثبت ادانة اي شخص متورط بذلك.
وكانت هيئة النزاهة الاتحادية كشفت، الثلاثاء، عن نتائج تحريها عن وجود نقص في مادة الحنطة في مخازن سايلو النجف الأفقي، مبينة أن كمية النقص تصل إلى أكثر من 750 طناً، بقيمة تتجاوز 400 مليون دينار.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت