تعليقا على مؤتمر السلام مع اسرائيل في اربيل..بينيت: سنة وشيعة اجتمعوا لصنع السلام معنا ونمد أيدينا لدعوة أتت من الشعب وليس من الحكومة

أكد رئيس الوزراء الإسرائيلي نفتالي بينيت أن شخصيات من السنة والشيعة اجتمعوا لصنع السلام معنا، معلقا بالقول:

“نمد يد السلام لكم”.

وقال بينيت في تغريدة له على منصة التواصل تويتر إن “مئات من الشخصيات العراقية، من السنة والشيعة، اجتمعت أمس من أجل الدعوة لصنع السلام مع إسرائيل”.

وحسب بينيت أن هذه الدعوة “أتت من الشعب وليس من الحكومة”، مشيرا الى أن “ما يحظى بأهمية خاصة هو الاعتراف بالظلم التاريخي الذي تعرض له يهود العراق”.

واعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي أنه “في المقابل، إسرائيل تمد لكم يدها في السلام”.

نفتالي بينيت

ودعا أكثر من 300 عراقي، من السنة والشيعة، بينهم شيوخ عشائر ومثقفون وكتاب، من ست محافظات عراقية هي، بغداد ونينوى “الموصل” وصلاح الدين والأنبار وديالى وبابل يوم الجمعة 24 سبتمبر/ أيلول 2021 في مدينة أربيل في إقليم كردستان العراق إلى التطبيع بين العراق وإسرائيل، في أول نداء من نوعه أطلق خلال مؤتمر عقد تحت عنوان:

“السلام والاسترداد” ونظم في مدينة إربيل، برعاية منظمة أميركية هي، “مركز اتصالات السلام” ومقرها بمدينة نيويورك ويرأسها الخبير الأميركي من أصل يهودي عراقي جوزيف برودي وتناول المؤتمر، قضية التطبيع بين إسرائيل والدول العربية والتقارب بين المجتمعات المدنية.

وسام الحردان

فيديو..كلمة الشيخ وسام الحردان في مؤتمر السلام والاسترداد مع إسرائيل في أربيل في إقليم كردستان العراق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.