تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم: المظاهرات في تشرين الاول 2019 ليس فقط ضد الساسة الشيعة وانما ضد السنة والاكراد والطبقة السياسية!

عرب القيادي في تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم، صلاح العرباوي، الاثنين، عن استيائه من التعامل مع المظاهرات السلمية المستمرة منذ مطلع تشرين الاول/ اكتوبر2019 كتمرد موجه ضد “الحاكم الشيعي” فقط.

وقال العرباوي في تدوينة اليوم 17 شباط 2020، “من قال لكم بأن الثورة شيعية ضد الحاكم الشيعي فقط؟!، من اخبركم بأن التحرير والحبوبي خرجت ضد الاحزاب الشيعية والفساد الشيعي فقط؟!”.

عمار الحكيم

بعد ليلة النار في بغداد..مليونية طلابية جديدة الاحد 16 شباط 2020..محمد توفيق علاوي مرفوض

مسعود بارزاني- محمد الحلبوسي

وتابع، أن “هذه الثورة عراقية ضد الفساد السياسي الشيعي والكوري والسني ، وضد طبقة التحاصص الحزبي كلها ! ، لا تتصيدوا بالماء العكر”.

يأتي ذلك بالتزامن مع اعتراضات كردية – سنية، على منهج رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة العراقية السابعة بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 برئاسة البرلماني والوزير السابق مزدوج النسية محمد توفيق علاوي في تأليف كابينته الحكومية، حيث تشير المعلومات المتوفرة إلى أنه رفض تدخل تلك الأطراف في تشكيل الحكومة.

صلاح العرباوي

وكان رئيس مجلس النواب، محمد الحلبوسي، قد إتفق مع رئيس الحزب الديمقراطي الكردستاني، مسعود بارزاني، الأحد، على 6 نقاط بشأن تشكيل الحكومة المقبلة.

واصدر، الجانبان بيانا مشتركا، يوم 16 شباط 2020، عقب لقائهما، جاء فيه:

“ان الحلبوسي وبارزاني ناقشا خلال لقائهما اليوم، أبعاد الوضع الراهن والأزمة السياسية التي يمر بها العراق، بما فيها تشكيل الحكومة.

واتفق الجانبان، بحسب البيان على عدة نقاط:

1- العمل مع جميع القوى السياسية للخروج من المأزق الحالي، وبما يسهم في استعادة الاستقرار في بغداد ومحافظات جنوب العراق.

2- إن أي حكومة قادمة ينبغي أن تكون ممثلة لجميع مكونات العراق، وعلى قاعدة الشراكة الوطنية.

3- يجب أن يتضمن البرنامج الحكومي رؤيا واضحة في الإعداد لإجراء الانتخابات المبكرة وبأسرع وقت ممكن تلبية لمطالب المتظاهرين، ويجب أن يكون هذا الموضوع من أولويات الحكومة القادمة.

4- يجب أن يتضمن البرنامج الحكومي خطة واضحة لإعادة الهيبة الى مؤسسات الدولة وصيانة السلم المجتمعي وإنهاء التدخلات الخارجية، وحصر السلاح بيد الدولة، وإنهاء المظاهر العسكرية غير الرسمية.

5- استمرار التعاون مع التحالف الدولي لمساعدة العراق لمواجهة خطر الإرهاب، والقضاء على فلول داعش.

6- العمل على استمرار التواصل الوثيق من أجل تنسيق المواقف بين الطرفين وباقي الشركاء”، وفقا لما جاء في البيان.

لاهور شيخ جنكي طالباني- محمد الحلبوسي
التحالف الشيعي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.