جامعة أكسفورد: اللقاح الجديد يقدم مناعة مزدوجة ضد كورونا!

أكد علماء من جامعة أكسفورد، الاثنين 20 تموز2020، أن النتائج الأولية للقاح كورونا، أظهرت استجابة مناعية مزدوجة عند مئات الأشخاص الذين خضعوا للتجارب المبكرة.

وبدأت التجارب المبكرة على هذا اللقاح في أبريل الماضي، حيث خضع نحو 1000 شخص للتجربة السريرية، وتم إعطاء نصفهم جرعة من اللقاح.

ووفق ما نقلت وكالة أسوشيتد برس عن مجلة لانسيت الطبية، فإن اللقاح استطاع تزويد الأشخاص الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و55 عاما بـ”مناعة مزدوجة”.

وقال مدير معهد جينر في جامعة أكسفورد، أدريان هيل، إن التجارب كشفت أن جميع من تم تلقيحهم باللقاح، تولدت لديهم استجابة مناعية، واستطاع تحفيز الجهاز المناعي بالشكل المطلوب.

وفي التفاصيل العلمية، أوضح هيل أن اللقاح حفز على إنتاج أجسام مضادة تحفز على منع العدوى، كما أنه حفز الخلايا التائية على محاربة الفيروس أيضا.

ويعول الباحثون في أكسفورد على التجارب التي تجري حاليا، وتشمل 10 آلاف شخص في عدة دول حول العالم، كما سيتبعها تجربة تشمل 30 ألف شخص في الولايات المتحدة، من أجل ضمان كفاءة وسلامة اللقاح.

وأشار هيل إلى أن التجارب مع نهاية العام، ستقدم بيانات كافية للوصول لنتيجة ما إذا كان يجب اعتماده كلقاح ضمن حملات التطعيم لمحاربة كورونا.

وتم تلقيح الأشخاص المشاركين بالتجربة بجرعتين بينهما 4 أسابيع.

وفي حال نجاح هذا اللقاح، فقد تعاقدت مختبرات أكسفورد مع شركة AstraZeneca من أجل تصنيع مليار جرعة بأسرع وقت.

المقالات والبحوث تعبر عن آراء كاتبيها ولا تعبر بالضرورة عن رأي العراق نت

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.