جون ماكين: الغارات الروسية في سوريا استهدفت ‏مقاتلين دربتهم الولايات المتحدة

صرح السناتور الأمريكي جون ماكين لشبكة “سي إن ‏إن” الأمريكية أن الغارات الروسية الأربعاء الماضي ‏في سوريا استهدفت معارضين سوريين مولتهم ‏ودربتهم وكالة الاستخبارات المركزية (سي آي إيه) ‏ضمن برنامج يهدف إلى ” محاربة” “تنظيم الدولة ‏الإسلامية”.‏
ففي تصريح للشبكة الأمريكية قال ماكين “يمكنني أن ‏أؤكد أن الغارات استهدفت الجيش السوري الحر أو ‏مجموعات دربتها وسلحتها وكالة الاستخبارات ‏المركزية ألأمريكية
وكانت وزارة الدفاع الأمركية “البنتاغون” قد أقرت في ‏‏26 من الشهر الماضي بأن مجموعة من مقاتلي ‏المعارضة السورية دربتها الولايات المتحدة سلمت ‏ذخائر ومعدات لجبهة “النصرة”، فرع تنظيم “القاعدة” ‏في سوريا، لقاء السماح لها بالمرور بدون التعرض لها‎.‎
ما زاد من وتيرة الانتقادات حول جدوى مشروع تسليح ‏مقاتلين سوريين وتدريبهم، لا سيما أن عدداً كبيراً من ‏المعارضين السوريين انسحب من برنامج التدريب بعد ‏أن اشترطت الولايات المتحدة على المقاتلين الذين ‏تدربهم وتسلحهم أن يقاتلوا تنظيم  داعش ‏دون التعرض للقوات النظامية التابعة لبشار الأسد.‏

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.