حركة ارادة برئاسة حنان الفتلاوي: نرفض سموم قناة الحرة والاساءة الى المعتقدات!

رفضت حركة ارادة برئاسة مستشارة رئيس الوزراء السادس بعد سقوط نظام صدام حسين عام 2003 القيادي السابق في المجلس الاعلى للثورة الاسلامية في العراق لشؤون المرأة عادل عبد المهدي، النائبة السابقة حنان الفتلاوي، يوم الاحد، تقرير قناة الحرة عراق حول الفساد في المؤسسة الدينية في العراق، فيما دعت الى محاسبتها.

وقالت الحركة في، بيان انها “ترفض التضليل والتزييف الذي مارسته قناة الحرة بتقريرها المسموم والذي حاولت فيه ضرب المؤسسة الدينية وتشويه صورتها من اجل الاساءة للمعتقدات”.

وطالبت “هيئة الاعلام والاتصالات لكونها الجهة المختصة باتخاذ الخطوات اللازمة لمحاسبة هذه القناة والزام جميع القنوات بالمهنية والالتزام بضوابط ومعايير البث واتخاذ الاجراءات القانونية لمحاسبة المخالف”.

يذكر أن قناة الحرة بثت أمس السبت، ضمن برنامج “الحرة تتحرى”، تحقيقا عن الفساد في المؤسسات الدينية في العراق، حمل عنوان “أقانيم الفساد المقدس في العراق”.

وأعلنت هيئة الإعلام والاتصالات في وقت سابق من، اليوم الأحد، عن عزمها اتخاذ الإجراءات القانونية لمن أساء للمؤسسة الدينية على إحدى الفضائيات في العراق.

حزب الدعوة برئاسة المالكي يدعو للتحقيق في تقرير قناة الحرة حول فساد المؤسسة الدينية في العراق!

الحشد الشعبي: قناة الحرة تستهدف الرموز والشخصيات والاسلام!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.