حزب الدعوة: اجتماع مقتدى الصدر والإطار التنسيقي الشيعي في بغداد سيكون في منزل هادي العامري بحضور نوري المالكي

قال القيادي، في حزب الدعوة الإسلامية، بهاء الدين النوري، إن مأدبة الغداء التي من المقرر أن تجمع بين زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر وقادة الإطار التنسيقي الشيعي ستتم في منزل أمين عام منظمة بدر، هادي العامري في العاصمة العراقية بغداد وبحضور أمين عام حزب الدعوة الإسلامية نوري المالكي.

وأضاف النوري:

“حواراتنا في الإطار التنسيقي الشيعي مفتوحة مع الجميع، والتيار الصدري جزء من الإطار ومن البيت الشيعي، والاجتماع يأتي تلبيةً لمصلحة عامة، وليس بالضرورة أن يكون الاجتماع المُرتقب ناتجاً عن وساطة داخلية أو خارجية”.

ونفى النوري أن:

الإطار يستعد لطرح المالكي مرشحاً لمنصب نائب رئيس الجمهورية في اجتماع الغد، مؤكداً أن “الاجتماع لن يتطرق لملف رئيس الوزراء، لأن هناك الكثير من المشاكل التي ينبغي بحثها وعلى رأسها ملف نتائج الانتخابات، حيث مازلنا ننتظر موقف المحكمة الاتحادية لنرى ما إذا كانت ستقرر إعادة الانتخابات أو تلغي النتائج نظراً للإشكالات التي رافقت العملية الانتخابية”.

النوري أكد أيضاً أن:

“قوى الإطار التنسيقي متماسكة، وأن العلاقة ممتازة بين مكوناته، حيث كانت منظمة بدر جزءاً من ائتلاف دولة القانون في مرحلة سابقة، ولذا فإنه من المستبعد أن يتسبب اجتماع الغد باختلاف داخل مكونات الإطار”.

وأعلن مكتب رئيس الوزراء السابق لدورتين بين عامي “2006 و2014” نوري المالكي، الأربعاء، بأن زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، سيكون في ضيافة “الإطار التنسيقي الشيعي” يوم غد الخميس.

وقال هشام الركابي مدير مكتب المالكي في تدوينة مقتضبة، (1 كانون الأول 2021)، إن:

“السيد الصدر سيكون في ضيافة الإطار التنسيقي يوم غد”.

اسماء الفائزين بمقاعد مجلس النواب الخامس 2021 بعد إحتلال العراق سنة 2003

مقتدى الصدر: اذا لم تكشف هوية من حاول اغتيال رئيس الوزراء السابع في العراق بعد 2003 سـ نكشفها في المستقبل!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.