حزب الدعوة الاسلامية: مدينة اربيل ودولة الامارات تخططان لـ تدمير العراق!

كشف القيادي في حزب الدعوة الاسلامية بزعامة نوري المالكي، الثلاثاء، عن مخطط لتدمير العراق يدار من مدينة أربيل في كردستان العراق ودولة الإمارات العربية المتحدة ، محذرا من وجود محاولات لايجاد فرصة للمندسين باعلان العصيان في محافظة كربلاء.
وقال القيادي في حزب الدعوة الإسلامية، محافظ كربلاء الأسبق، آمال الدين الهر في حديث لقناة آفاق التابعة للحزب، اليوم 16 مارس/ آذار 2021

ان “هناك محاولات لايجاد فرصة للمندسين في التظاهرات باعلان العصيان في محافظة كربلاء”، مبينا ان “الامارات نقلت اموالا لدعم المندسين في تظاهرات العراق”.
واضاف، ان “هناك مخططا لتدمير العراق يدار من اربيل والامارات”، مشيرا الى ان:

( الحكومة العراقية ” السابعة بعد سنة 2003 برئاسة مصطفى الكاظمي” صامتة امام مؤامرات بعض الدول الاقليمية).
واوضح، الهر”

ان ( الحكومة العراقية تسكت عما تحيكه بعض الجهات الدولية، وكذلك السكوت عن المجرمين الموجودين داخل اربيل”، مبينا الى ان مناطق الوسط والجنوب لن ترضي بأن يكون اقليم كردستان مركزا للتآمر لانها جزء من العراق).
وتابع، ان:

(على الجهات الامنية المسؤولة والاستخبارات متابعة هذا الامر”، لافتا الى ان

الامارات زجت في مشروع لتدمير العراق، ناصحة بضرورة ابعاد الارهابيين من اراضيها).


محمد بن زايد: أهنئ العراق الشقيق بنجاح زيارة البابا فرنسيس

المخابرات العراقية ترد على اتهام عصائب اهل الحق بـ إدارة دولة الامارات للجهاز العراقي!

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.