حكومة إقليم كردستان في العراق: الطائرات الأميركية التي استهدفت الحشد الشعبي لم تنطلق من أربيل!

نفى المتحدّث باسم حكومة إقليم كردستان في العراق، جوتيار عادل، ما صرح به أحد مسؤولي “ميليشيا” كتائب سيد الشهداء، بأن الطائرات الأميركية التي استهدفت الميليشيات، ليل الاثنين الماضي، انطلقت من مطار أربيل الدولي.

وقال عادل في بيان، اليوم الاربعاء (30 حزيران 2021)، إن “المدعو أحمد المكصوصي، وهو أحد مسؤولي ميليشيا كتائب سيد الشهداء، صرّح بأن الطائرات الأميركية التي استهدفت الميليشيات انطلقت من مطار أربيل الدولي” مؤكداً أنها ” ادعاءات عارية عن الصحة”.

القيادي في الحشد الشعبي احمد المكصوصي: الطائرات الأمريكية التي قصفت معسكرات الحشد الشعبي انطلقت من اربيل والاردن

احمد المكصوصي

وعبر عادل عن رفض حكومة إقليم كردستان لهذه المزاعم، مبيّناً أن “الحقيقة هي عكس ما افتراه المسؤول في ميليشيا كتائب سيد الشهداء، وإن الهجمات التي استهدفت أربيل نفذتها ميليشيات خارجة عن القانون”.

عادل أشار إلى أن “ما زعم به هذا الشخص له دلالات سيئة جداً”.

وحذر المتحدّث باسم حكومة إقليم كردستان من أن “ادعاءات المكصوصي تثبت وبالدليل القاطع، بأن أي هجمات محتملة يمكن أن تطال أربيل، هي من أفعال الجهات التي ينتمي إليها المكصوصي ومن هم على شاكلته”، مضيفاً أن “ما لفّقه ليس سوى ذريعة حاكوها سلفاً للاعتداء على أربيل”.

#ضربات#جوية#امريكية تستهدف #معسكرا لفصائل #الحشد_الشعبي على الحدود العراقية السورية ليلة الأحد/الإثنين 28 يونيو/ حزيران 2021

ونفذت الولايات المتحدة الاميركية، ليلة الأحد/الإثنين ضربات جوية استهدفت مواقع الحشد الشعبي على الحدود العراقية – السورية.

وبعد تبنى البنتاغون الهجوم باعتباره رداً على الاعتداءات الأخيرة في العراق، أعلنت الفصائل المسلحة استنفارها للانتقام واستهداف المصالح الأميركية.

وأشارت مصادر تابعة لتلك الفصائل إلى أن الهجوم أسفر عن مقتل ما لا يقل عن أربعة عناصر تابعين للواء 14 من الحشد الشعبي في مدينة القائم غربي الأنبار.

ونعى اللواء 14 في الحشد الشعبي قتلاه في بيان جاء فيه:

“بكل فخر واعتزاز نزف لكم كوكبة من الشهداء السعداء من اللواء ١٤ الحشد الشعبي الذين ارتقو شهداء بضربة امريكية عدوانية على الشريط الحدودي”.

وبحسب المعلومات فإن القصف استهدف مواقع لكتائب حزب الله العراقي وكتائب سيد الشهداء وقوات حيدريون.

مقتل 4 من الحشد الشعبي بضربات جوية امريكية على الحدود العراقية السورية

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.